مصر

حمي الضنك| حقيقية أنتشارها في مصر وما هي أعراضها وكيفية الوقاية منها

  • 1/2
  • 2/2

أنتشر مؤخرا أنباء عن أنتشار حمي وتسمي حمي “الضنك” ونتناول في هذا التقرير ماهي وكيفية العلاج منها وما أسباب الإصابة بها، حمى الضنك هي عدوى فيروسية تنتقل إلى الإنسان عن طريق لدغة بعوضة أنثى من جنس الزاعجة مصابة بالعدوى.

حمي الضنك وحقيقية أنتشارها في مصر

 

أعراض حمي الضنك

تتراوح مدة احتضان المرض من 3 إلى 14 يوم، التي يعاني فيها المريض من أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا مثل ارتفاع درجة الحرارة والصداع والقيء وألم العضلات والمفاصل واحمرار الجلد في مناطق مختلفة.

وقد تؤدي في بعض الأحيان الي نزيف وهذه الحالات التي تعاني من ضعف في جهاز المناعة ونقص في الصفائح الدموية.

 

طرق الوقاية من حمي الضنك

الي الآن عزيزي القارئ لم يوجد مصل وقائي لهذه الحمي اذا لأبد من أتباع سبل الوقاية

ومن ضمن سبل الوقاية المرجو أتباعها

  • أغلق كل نوافذ البيت.
  • استخدام طارد البعوض والحشرات.
  • تجنب الأماكن المزدحمة.

وأخيرا أذا كنت تعانى من أعراض حمي الضنك لابد من استشارة الطبيب فورا.

 

حقيقية أنتشار الحمي في مصر

انتشرت مؤخرا أنباء عن أصابه حالات بمحافظتي قنا والأقصر.

ومن جانبة صرح الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بمحافظة الأقصر أن المستشفيات التابعة للمحافظة رفعت درجة الاستعداد القصوى واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة بمختلف الإدارات الصحية لعدم وصول وتفشي  المرض الي المحافظة.

ومن جانب أخر ظهرت حمي الضنك في مدينة البحر بالأخص في مرسي علم و مدينة القصير في محافظة البحر الأحمر

 

 

 

إقرأ أيضاً

المصدر: نجوم مصرية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا