مصر

مصادر مطلعة تكشف عن الموعد الذي تدرس الحكومة رفع أسعار الوقود فيه.. وأسباب ذلك

  • 1/2
  • 2/2

حالة من الجدل، تثار مؤخراً على الكثير من المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وجود نية للحكومة، بتحريك أسعار الوقود مرة أخرى، بعد زيادة يوليو الماضي، وزادت هذه الأخبار، بعد زيادة أسعار كروت الشحن، الخميس الماضي، وبالرغم من تضارب الأنباء ونفي الحكومة، إلا أن مصادر حكومية، كشفت خلال تصرحيحات خاصة لـ”مصراوي”، عن موعد زيادة أسعار المواد البترولية مجدداً.

فبعد يومين من كشف الإعلامي “أحمد موسى”، خلال احدى حلقات برنامجه، على مسئؤوليتي المذاع على فضائية “صدى البلد”، بأن الحكومة سترفع أسعار الوقود، ولكن العام المقبل، وليس هذا العام، كشفت مصادر حكومية، لمصراوي، اليوم الأحد، إن الحكومة تدرس رفع أسعار الوقود في الربع الأول من 2018، في إطار خطتها لرفع الدعم تدريجيا عن الطاقة.

وأشارت المصادر، إلى ان الحكومة المصرية، تتجه، لزيادة أسعار الوقود مرة أخرى قبل بداية العام المالي المقبل، ليكون موعد الزيادة في الربع الأول من 2018، أو بداية الربع الثاني، لافتاً إلى أنها تهدف من زيادة أسعار الوقود مرة أخرى، للحد من ارتفاع فاتورة دعم الوقود خلال العام المالي،والذي يرهق الموازنة العامة للدولة.

وتتزامن تصريحات المصادر الحكومية، مع توصيات صندوق النقد الدولي لمصر، والتي أوضحت فيه، بان تأخير الحكومة قرار رفع أسعار الوقود للعام المالي المقبل، سيرفع تكلفة دعم المواد البترولية عن المستهدف في الموازنة، وهو ما سيؤدي إلى زيادة عجز الموازنة، وما سيؤثر سلباً على خطة الحكومة المصرية، في الوقت الذي يرى فيه اقتصاديين، بأن الحكومة ستضطر إلى زيادة أسعار الوقود بنسبة قد تزيد على 50% دفعة واحدة خلال العام المالي المقبل، للوفاء بالتزامها مع صندوق النقد الدولي، ثم إلغاء دعم المواد البترولية تماما في نهاية يونيو 2019.

إقرأ أيضاً

المصدر: نجوم مصرية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا