تمارين كيجل لتسهيل الولادة و فوائد تمارين كيجل للحامل

Advertisement

إذا كنت حامل فأنت تفكرين بلا شك في عملية الولادة، وترغب كل حامل أن تكون ولادتها سهلة، خاصة لو كنت تفكرين في إجراء الولادة الطبيعية، إن الولادة السهلة ليست بالأمر المستحيل، فيمكنك ممارسة تمارين كيجل لتسهيل الولادة ، وهي لا تساعدك فقط في الولادة، بل وأثناء الحمل أيضا، تعرفي معنا في هذا المقال على تمارين كيجل للحامل وتسهيل الولادة.

تمارين كيجل

تعرف تمارين كيجل أيضا باسم تمارين عضلات الحوض، والهدف منها تقوية عضلات قاع الحوض.

قاع الحوض

 

هو الأنسجة والأربطة التي تمتد من عظم العانة إلى قاعدة العمود الفقري في الخلف، ولقاع الحوض 5 وظائف رئيسية وهي:

  • تدعيم المثانة، والأمعاء، والرحم.
  • القدرة على التحكم في المثانة.
  • يحافظ على العضلات المهبلية لأداء جنسي أفضل.
  • يعمل على استقرار وتدعيم مفصل الفخذ، والحوض والمنطقة السفلى للظهر.
  • يعمل مثل المضخة، فهو يساعد على ضخ الدم من النصف الأعلى إلى نصفك السفلي.
فوائد تمارين كيجل

لقد أوضحنا وظائف قاع الحوض وهي وظائف هامة وحيوية للجسم، لذا فلو كان قاع حوضك ضعيف سيسبب لكِ العديد من المشاكل منها عدم القدرة على التحكم في المثانة، مما قد يسبب نزول قطرات للبول عند العطس أو السعال، وقد يؤدي للإصابة بـسلس البول أو الإجهاد البولي الذي قد يستمر مع المرأة الحامل حتى بعد الولادة، لذا فتمارين كيجل تعمل على تقوية عضلات قاع الحوض، مما يحقق العديد من الفوائد منها :

  • تساعد على تقوية العضلات التي تدعم الرحم والمثانة والأمعاء.
  • تساعد على تعزيز عضلات المهبل.
  • تسهل عملية الولادة.
2r5OdTG
تمارين كيجل لتسهيل الولادة

غالبا ما تكون ولادة النساء التي تمارسن تمارين كيجل أسهل من غيرهن، فممارسة تمارين كيجل لتسهيل الولادة تساعد كثيرا في عملية الولادة والمخاض، إذ أنها تساعدك على دفع طفلك للخروج في المرحلة الثانية من المخاض، والتي تحتاجين فيها لاسترخاء عضلات الحوض حتى لا يحدث لك أي تمزقات في المهبل، وذلك لأن تمارين كيجل لتسهيل الولادة تساعدك في تعلم كيفية شد عضلات قاع الحوض و أيضا كيفية استرخاء هذه العضلات.

لا تتوقف أهمية تمارين كيجل لتسهيل الولادة على عملية الولادة نفسها، لا فهي تساعدك على الشفاء والتعافي بعد الولادة، وتقوية عضلات قاع الحوض والمهبل بعد تمددهم مع الحمل والولادة،  وعودة العضلات لطبيعتها، وتقوية عضلات المهبل، كما أنها تساعدك على ممارسة العلاقة الزوجية بشكل أفضل.

للحصول على فوائد تمارين كيجل لتسهيل الولادة ، عليك القيام بها أثناء حملك، فتعزيز عضلات قاع الحوض خلال فترة الحمل يمكن أن تساعدك على تطوير القدرة على السيطرة على العضلات أثناء المخاض والولادة كما أوضحنا سابقا، وهي تفيدك مع مشاكلك أثناء الحمل.

فوائد تمارين كيجل للحامل

 

Advertisement

تواجه الحامل العديد من التغيرات والمشكلات أثناء الحمل، وتساعد تمارين كيجل للحامل في معالجة هذه المشكلات وتخفيف حدتها.

سلس البول

اقرأ أيضا : كيفية التعامل مع مرض سلس البول في العمل تعرفي عليها

حدوث نزول قطرات من البول عند قيامها بأنشطة مختلفة، خاصة خلال الأشهر الأخيرة من الحمل، إذ يزداد وزن الجنين، ويضغط على المثانة، مما قد يؤدي لصعوبة السيطرة والتحكم في المثانة.

تساعد تمارين كيجل للحامل على تقوية عضلات المثانة والقدرة على التحكم في المثانة، مما يساهم في السيطرة على التبول اللاإرادي وعلاجه، خاصة أنه قد يحدث أن يستمر سلس البول لبعض النساء حتى بعد الولادة.

اقرأ أيضا : مرض سلس البول للحامل: لماذا يحدث؟ وكيف تتعاملين معه؟

الإمساك

تصاب معظم النساء بـالإمساك خلال فترة الحمل، مما قد يؤدي للإصابة بمرض البواسير، ويحدث الإمساك لأسباب عديدة منها ارتفاع نسبة هرمون البروجيسترون الذي يؤدي لارتخاء عضلات الجسم، لذا فإن تمارين كيجل تؤدي لتقوية هذه العضلات .

اقرأ أيضا : 29 شيء غريب .. لن تفهمه إلا امرأة حامل !

تمدد وارتخاء عضلات الحوض

يحدث بسبب الحمل تمدد لعضلات الحوض وتهيئته للولادة، فيتم إفراز هرمون الريلاكسين، وهو الهرمون المسؤول عن تمدد وارتخاء الأربطة تمهيدا لخروج الجنين وحدوث عملية الولادة، وأحيانا يسبب ألم الحوض الذي تساعد تمارين كيجل للحمل في علاجه.

2q77Mwq
كيفية ممارسة تمارين كيجل لتسهيل الولادة

سنوضح لك كيفية قيامك بممارسة تمارين كيجل، وهي في غاية السهولة، وأفضل شيء عن تمارين كيجل هو أنه يمكن القيام به في أي مكان.

تحديد عضلات الحوض

عليك أولا تحديد عضلات الحوض، وهناك عدة طرق للعثور على عضلات قاع الحوض منها، إدراج أحد أصابعك في المهبل، ومحاولة الضغط على عضلاته، أو إذا قمت بشد عضلات الحوض كأنك تمنعين نفسك من التبول.

Advertisement

تمارين عضلات قاع الحوض

 

تتكون عضلات قاع الحوض من نوعين من الألياف العضلية: ألياف سريعة للقوة، وألياف بطيئة من أجل القدرة على التحمل، وللحصول على أفضل تأثير، تحتاج إلى ممارسة تمارين لكلا النوعين من الألياف داخل عضلات قاع الحوض.

الضغط القصير

الجلوس أو الاستلقاء بشكل مريح مع تباعد ركبتيك قليلا، سحب عضلات المؤخرة، كما لو كنت تمنعين خروج الغازات، تم قومي بإضافة ضغط على المهبل والمثانة، كما لو كنت تمنعين تدفق البول، لمدة لا تزيد عن ثانية أو ثانيتين، ثم انتظري لمدة 1-2 ثوان، ثم كرري الأمر، وتأكد من أنك لا تضغطي الأرداف أو تكتمين أنفاسك للضغط.

الضغط الطويل

كرري التمرين السابق، لكن هذه المرة ستجعلين مدة ضغط المثانة أو المهبل أربع ثواني، وتذكري أن تتنفسي بشكل طبيعي.

عندما تعتادين هذا التمرين سيمكنك إجراءه لمدة 10 ثوان، وسيمكنك زيادة عدد مرات التكرار.

عدد مرات إجراء التمرين
  • يمكنك القيام به 3 مرات في اليوم أثناء الحمل.
  • بعد الولادة انتظري يوما قبل القيام به، ويمكنك ممارسته 4 مرات في اليوم، أما إذا كانت ولادتك قيصرية، فلا يعني هذا عدم قيامك بممارسة التمارين، بل العكس هو صحيح فعملية الولادة القيصرية تضعف عضلات الحوض أيضا.

نرجو أن يكون المقال ساعدك في التعرف على تمارين كيجل وفوائدها في الحمل والولادة، شاركينا بتعليق إذا كنت سبق لك الحمل والولادة، وساعدتك تمارين كيجل في الولادة بسهولة، وإذا كنت تعاني من أي مشاكل تتعلق بالحمل يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضا :

Advertisement

المصدر: كل يوم معلومة طبية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عملية قسطرة القلب : كيف تتم وكيف تستعد لها ؟