الارشيف / أخبار العالم

موسكو: انتقاداتنا لأوباما «ليست شخصية»

ارسال بياناتك
اضف تعليق

قال الكرملين، اليوم الخميس، إنه على الرغم من أن موسكو انتقدت سياسة الإدارة الأمريكية كثيرًا في عهد الرئيس باراك أوباما، إلا أن هذه الانتقادات «ليست شخصية»، ملقيا اللوم على واشنطن في تدهور العلاقات الثنائية إلى أدنى مستوى منذ الحرب الباردة، حسب وكالة «أ ف ب» الفرنسية.

وصرح ديمتري بسكوف، المتحدث باسم الرئيس فلاديمير بوتين، في اليوم الأخير من رئاسة أوباما، «صحيح أنه خلال فترة رئاسة أوباما تدهورت علاقاتها بشدة على كل المستويات».

وأضاف للصحفيين، «خلال سنوات عديدة في العقد الماضي قامت الولايات المتحدة مرارًا بتحركات غير ودية تجاه بلادنا».

ووصف نشر النظام الصاروخي الأمريكي في أوروبا، بأنه «سلوك عدواني من قبل أجهزة الأمن تجاه روسيا».

شاهد أيضا

كما تحدث عن عدد من الخلافات بين الجانبين، ومن بينها تمويل واشنطن منظمات غير حكومية في روسيا، «شاركت في نشاط سياسي».

ورغم أن كبار الدبلوماسيين من الجانبين قرروا تحسين العلاقات في 2009، خلال رئاسة ديمتري مدفيديف، إلا أن العلاقات بين موسكو وواشنطن تدهورت بشكل كبير في السنوات التي تلت خاصة بعد عودة بوتين إلى الكرملين في 2012.

اتسمت العلاقات بين بوتين وأوباما، بالبرود. كما تعرض أوباما إلى هجمات عنصرية مستمرة في روسيا، إلا أن بيسكوف أكد، أن المسؤولين الروس لم يهاجموا أوباما شخصيا.

وقال، «بالنسبة للهجمات الشخصية، بحسب علمي، فعلى المستوى الرسمي لا أحد يسمح بذلك»، مؤكدا، «احترام موسكو لرئيس أية دولة، وخاصة الولايات المتحدة».

المصدر: التحرير الإخبـاري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى