أخبار العالم

مصرع عسكرى روسى هارب أثناء اعتقاله من قبل قوات الأمن الروسية

لقى عسكرى روسى هارب حتفه عقب إصابته بجروح قاتلة، أثناء عملية اعتقاله من قبل قوات الأمن الروسية.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية عن مصدر وصفته بالمطلع ، أن المتهم الهارب لقى حتفه عقب إصابته بجروح قاتلة أثناء عملية اعتقاله، وأنه يدعى غسان عبد آخانوف (23 عاما)، من مواليد داغستان، انتقل بعدها للعيش فى مدينة سان بطرسبورغ، استدعى للخدمة العسكرية من مقاطعة نيجنه فارتوفسكايا، وأنه كان برتبة عريف.

وأشار المصدر، إلى أن "الضابط الضحية كان قائد السرية إيغور إوفكين (28 عاما) .

وتابع المصدر، أن "مجندين أيضا قتلا فى الحادث هما ماتفيى بيرنيكوف والآخر أندريه أوزروف، وكلاهما من مواليد عام 1997".

يذكر أن بيانا صدر عن وزارة الدفاع الروسية الجمعة، أوضح أن عسكريا روسيا أطلق النار من رشاش أثناء تدريبات رماية ليلية فى ميدان للرماية فى مقاطعة آمور، مما أدى إلى مقتل ثلاثة زملاء له هم ضابط وجنديان.

وعلى الفور فتح تحقيق بالحادث، وأكد مطلعون عليه أن (التحقيق) يدرس مختلف الأسباب المحتملة لملابسات الحادث، بما فى ذلك الانهيار العصبى للجندى الذى أطلق النار.

المصدر: اليمن العربى

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا