أخبار العالم

كاتب زيمبابوي لـ«زعماء أفريقيا»: ولكم في الثورة ضد مبارك قدوة

كتبت: منيرة الجمل

 

رأى الكاتب الناشط في مجال العدالة الاجتماعية الزيمبابوي "تنداي روبن مبوفانا"، في مقال له اليوم الأحد، أن الزعماء الذين يريدون الحكم للأبد يجب أن يكونوا قادة تقليدين وليسوا رؤساء.

 

وأكد مبوفانا، أن رغبة زعماء أفريقيا في البقاء في السلطة حتى الموت، أصبحت قاعدة المشهد السياسي، موضحًا أن ما يجعل الأمر كارثيا هو أن هؤلاء الديكتاتوريين لم يعترضوا على ما ينصه دستور بلادهم عند توليهم السلطة، ولكن عندما يقترب وقت رحيلهم يطالبون بتغيير القانون.

 

وأبرز الكاتب آخر مثال على ما يقولوه، وهو تعديل رئيس رواندا بول كاجامي الأحكام الدستورية بشأن مدة الرئيس في الحكم، ما مكنه من الترشح مرة أخرى.

 

كما أن رئيس جمهورية الكونغو جوزيف كابيلا رفض إجراء انتخابات الرئاسة في نهاية عام 2016، ما نتج عنه تمديد فترة بقائه في السلطة.

 

ونوه مبوفانا بأن من سمات أي ديكتاتور عدم الاكتراث بقتل الأبرياء وغير المسلحين طالما يحافظ على سلطته وأمان أسرته، مشددًا أنه لهذا السبب اندلعت ثورات الربيع العربي في مصر، وليبيا، وتونس عام 2011.

 

وأشار الناشط إلى حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك مصر بقبضة من حديد منذ عام 1981، ما أثار الشعب للإطاحة به، مضيفًا أن كل هذه الثورات هي رسالة لزعماء أفريقيا الذي يقمعون شعوبهم.

 

المصدر: الموجز

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا