تعديل وزاري بإثيوبيا يضم وزيرين وخبراء للخارجية والمالية والمياه

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
ارسال بياناتك
اضف تعليق

أدَّى مجموعةٌ من الوزراء التكنوقراط ووزيران جديدان للمالية والخارجية اليمين الدستورية في إثيوبيا اليوم الثلاثاء، أمام رئيس الوزراء هايلي مريم ديسالين، في تعديل وزاري يهدف إلى معالجة المشكلات التي تسبَّبت في ستة أشهر من الاحتجاجات العنيفة.

وحسب "رويترز"، أطاح التعديل بنصف أعضاء حكومة ديسالين المؤلفة من 30 وزيرًا، وضمَّ خبراء على رأس وزارات مهمة منها التجارة والصحة والمياه والكهرباء والزراعة والبيئة.

وأصبحت الحكومة الجديدة واحدةً من أكثر حكومات إثيوبيا تنوُّعًا عرقيًّا، وشملت تسعة وافدين جددًا من منطقة أوروميا محور الاحتجاجات بشأن سيطرة على أراضٍ وحقوق سياسية.

وقُتل المئات في الاحتجاجات ودمرت مشروعات مملوكة لأجانب.

شاهد أيضا

وبعدما أعلنت الحكومة في التاسع من أكتوبر الماضي حالة الطوارئ في أنحاء البلاد لمدة ستة أشهر قالت إنَّها ستوسِّع الديمقراطية في بلد لا يوجد في برلمانه المؤلف من 547 عضوًا معارض واحد.

وفي كلمته قبيل مراسم أداء اليمين الدستورية، قال رئيس الوزراء - أمام أعضاء البرلمان - إنَّ اختيار أعضاء الحكومة الجديدة "على أساس الكفاءة" يأتي في صميم إصلاحاته.

وصرَّح ديسالين: "بذلنا جهودًا لاختيار أفضل مرشحين لتحقيق نتائج.. هذا جزء من إجراءات تهدف لمعالجة سوء الإدارة."

وقرر ديسالين ترقية وزير الدولة السابق للمالية إبراهام تيكيستي إلى منصب وزير المالية خلفًا لعبد العزيز محمد الذي شعل المنصب أكثر من عام.   

المصدر:التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق