اخبار سبق | بعد عامين ونصف على الاختفاء.. تقرير يعيد الطائرة الماليزية للواجهة

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة
المكتب الأسترالي لسلامة النقل: سقطت بسرعة كبيرة في المحيط

 أشار تحليل جديد لبيانات من الطائرة المفقودة، رحلة رقم "إم.إتش370"، التابعة للخطوط الجوية الماليزية، إلى أن الطائرة كانت تهوي بشكل لا يمكن التحكم فيه، قبل لحظات من سقوطها في المحيط.

 

والتحليل جزء من تقرير فني أصدره المكتب الأسترالي لسلامة النقل، اليوم الأربعاء، والذي يقود التحقيق في حادث الطائرة التي فُقدت في الثامن من مارس 2014، خلال رحلتها من كوالالمبور إلى بكين وعلى متنها 239 شخصاً.

 

ووفق "الألمانية"؛ فقد قال دان أومالي، أحد المتحدثين باسم المكتب: إن "التحليل يفيد بأن الطائرة كانت تنحدر إلى أسفل بمعدل عالٍ ومتزايد، وقت التقاط آخر إشارة منها".

 

وأضاف المكتب أن أحدث فحص لحطام جنيح الطائرة، الذي تم العثور عليه طافياً في تنزانيا بعد أن جرفته المياه، خلُص إلى أن الأمر "الأكثر ترجيحاً" هو أن الجنيح لم يكن مفتوحاً، عندما سقطت الطائرة.

المصدر:صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق