الرئاسة الفرنسية تصادق على مستوى أمني ثالث جديد في البلاد

اليمن اليوم 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة
أقرت الرئاسة الفرنسية، اليوم الخميس، مستوى أمني ثالث جديد، إلى جانب مستويين آخرين في إطار خطة عمل حول مكافحة الإرهاب في البلاد.

وعلمت الأناضول، أن "قصر الإليزيه، صادق، اليوم، على مستوى أمني جديد، في إطار خطة عمل حول مكافحة الإرهاب في فرنسا".

ويتم تفعيل المستوى الأمني الثالث الجديد في البلاد الذي حمل اسم "تحذير هجوم الطوارئ"، في حالات تحذير حول احتمال وقوع هجوم، أو عقب الهجوم.

ويتيح المستوى الجديد إمكانية إغلاق الطرق، ومحطات القطار، وتعليق التعليم، عند الحاجة، إلى جانب تعديلات حول الهجمات الإلكترونية، والطائرات بدون طيار.

يذكر أن أول خطة عمل حول مكافحة الإرهاب تم قبولها في فرنسا، عام 1978، وعُرفت باسم "فيجيبيرات"، وتتفرع إلى مستويين "خطر التعرض لهجوم، والاحتياط".

ومنذ 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، تفرض السلطات الفرنسية حالة الطوارئ في البلاد، بمستواها الثاني، إثر هجمات إرهابية تعرضت لها.

وتعرضت فرنسا في السنوات الأخيرة إلى عدة عمليات إرهابية تبناها تنظيم "داعش" الإرهابي، أكثرها دموية، هجمات باريس، في 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، والتي راح ضحيتها نحو 130 قتيلا و300 جريح.

واعتداء مدينة نيس، الذي أوقع 84 قتيلا؛ في هجوم دهس متعمد بشاحنة مسرعة صوب حشد كان يشاهد عرضا للألعاب النارية، خلال الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي، في 14 يوليو/ تموز 2016.

كما أسفر هجوم دامي على مقر الصحيفة الفرنسية الساخرة "شارلي إيبدو"، في 7 يناسر/ كانون الثاني 2015، عن مقتل 12 شخصا وجرح 11 آخرين. 

المصدر:اليمن اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق