اخبار اليمن

السفارة اليمنية بالأردن توضح ملابسات وفاة "العثماني"

أصدرت  السفارة اليمنية في الأردن، اليوم الأحد، توضيحاً بخصوص وفاة المرحوم مؤيد علي عثمان

وقالت السفارة في بيان - تلقى "اليمن العربي" نسخة منه - بخصوص  وفاة المرحوم مؤيد علي عثمان سيف العثماني تود السفارة الايضاح بأنه حسب افادة الخطوط اليمنية فقد وصل المتوفى على متن الخطوط اليمنية الساعة السادسة مساء يوم الاربعاء الموافق 27/9/2017م الى مطار الملكة علياء متجها ترانزيت الى الهند على خطوط الاتحاد الاماراتية، وبات ليل الاربعاء حتى فجر الخميس في الفندق منتظرا رحلة طيران الاتحاد التي اقلعت الثالثة فجر الخميس. 

وتابع البيان: "رفض طيران الاتحاد صعود المريض الى الطائرة لسوء حالته الصحية ولعدم اظهار شهادة طبية تفيد أنه بإمكانه مواصلة الرحلة الى الهند".

وأضاف: "عاد المريض ( المتوفي رحمه الله ) ومعه مرافقه الى الترانزيت ومن ثم تواصل مرافق المريض مع سلطات المطار وتم عرضه على قسم العيادات الخاص بالمطار لفحصه وتقديم المساعدة اللازمة".

وأوضحت السفارة: "وتكرم الاخوة مشكورين بإدارة الاقامة والحدود + المخابرات بمنح المريض تأشيرة دخول نظرا لوضعه الصحي ولم يترددوا بالمساعدة له وكذلك تم طلب الاسعاف الخاص بالمطار لنقله الى مستشفى البشير الحكومي بعد ظهر الخميس".

وبينت: "تم ابلاغ السفارة بمذكرة عبر الايميل من ادارة الخطوط الجوية اليمنية تفيد بأنه تم السماح للمريض بالدخول الى عمان وانه تم ادخاله الى مستشفى البشير، وعلى الفور كلف السفير الملحق الطبي ومساعدته بمتابعة الحالة".

وأشارت إلى أنه "رقد المريض (المتوفي) في قسم الباطنية وتدهورت حالته الصحية حيث كان يعاني من تشمع الكبد بشكل سريع وتوفي رحمه الله الساعة الرابعة فجر يوم الجمعة".

وتابع البيان: " واكد مرافق المريض (المتوفي ) للملحق الصحي ان السفر الى الهند كان نوع من المحاولة لانقاذه رغم ان الاطباء في اليمن اكدوا له ان حالة المريض الصحية صعبة للغاية".

وبينت السفارة قائلة: "علمــًا بان سبب الوفاة هو توقف القلب والتنفس الناتج عن اعتلال كبدي دماغي وتشمع في الكبد حسب إفادة المستشفى".

وشكرت السفارة سلطات مطار الملكة علياء الدولي والجهات الامنية المعنية لقيامهم بواجبهم الانساني لادخال المريض رغم عدم حيازته على تأشيرة دخول.

وأكدت ان التعاون الدائم هو الذي نجده في مثل هذه الحالات وغيرها من السلطات الامنية المختصة مشكورة ، والتي تعبر عن سياسة الاردن الودية والاخوية تجاه اشقائهم في اليمن بقيادة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني المعظم.

كما أكدت بأنه لاصحة ابدا لما ورد في بعض المواقع وحسابات الفيسبوك وغير ذلك والتي تزعم بأن المتوفي مؤيد العثماني رحمه الله قد توفى في المطار ولاصحة لكل الادعاءات المسيئة والزائفة الاخرى.

وأهابت السفارة بالناشطين الاعلاميين والمواقع الالكترونية بتحري الدقة والمصداقية في مثل هذه الحالات والابتعاد عن كل ما يسيء الى علاقات اليمن بالاردن الشقيق ملكا وحكومة وشعبا .

المصدر: اليمن العربى

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا