الارشيف / ثقافة وفن

إطلالة مثيرة بالأصفر لـ هند عبد الحليم في عرض "الفارس والأميرة" (صور)


وصلت هند عبد الحليم، منذ قليل عرض فيلم "الفارس والاميرة" ضمن عرض مهرجان الجونة السينمائى بدورته الثالثة، الذى يعد أول تجربة مصرية سينمائية للرسوم المتحركة، لذي انطلق العمل عليه منذ 2
0 عامًا، قد واجهته بعض العثرات الإنتاجية إلى أن خرج للنور فى الجونة، وارتدت "هند" فستان يحمل اللون الاصفر.

ويشارك فى بطولته بالآداء الصوتى كلاً من محمد هنيدي، ومدحت صالح، ودنيا سميرغانم، وماجد الكدواني، وعبد الرحمن أبو زهرة، وعبلة كامل، بالإضافة إلى الراحلين سعيد صالح وأمينة رزق، من سيناريو وإخراج بشير الديك، ومن رسوم فنان الكاريكاتير الراحل مصطفى حسين، ويشارك بالغناء فيه الفنان مدحت صالح والفنانة لقاء الخميسى.

أحداث الفيلم، مستوحاة من قصة تاريخية حقيقية، جرت في القرن السابع الميلادي، تدور حول شخصية محمد بن القاسم، الذي سمع بما كان يقوم به القراصنة من عمليات سلب وانتهاك لحقوق النساء والأطفال المخطوفين في عرض البحر، فقررترك مدينته البصرة والذهاب في مغامرة مثيرة، ذات طابع خيالي، مع صديق عمره زيد، ومُعلمه أبو الأسود، لمقاتلة الملك الظالم "داهر" الذي كان يتقاسم مع القراصنة ما يحصلون عليه من غنائم وسبايا خلال رحلته يتعرف ابن القاسم على الأميرة لبنى، ليبدأ رحلة أخرى يواجه فيها أقداره المُنتظرة.

تستمر فاعليات الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائي، في الفترة من الخميس ١٩ سبتمبر، وحتى ٢٧ من الشهر نفسه، بمشاركة 12 فيلمًا في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، و9 أفلام في مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة، و23 فيلمًا في مسابقة الأفلام القصيرة، إضافة إلى 3 أفلام في البرنامج الخاص، إلى جانب عرض 21 فيلمًا خارج المسابقة، وتتنافس أفلام المسابقات على نجمة الجونة وجوائز مادية قيمتها٢٢٤ ألف دولار أمريكي.

ويرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة المخرج خيري بشارة، وتضم اللجنة المخرجة والمنتجة مي مصري، وناشين مودلي مدير مهرجان سيدني السينمائي، ورسول بوكاتي مهندس الصوت، والناقد السينمائي الروسي ستاس تيركين والمدير الفني لمهرجان دفيجنيي الوطني ومهرجان ستريلكا السينمائي.

أما لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية يترأسها المخرج والمنتج والممثل السنغالي موسى توريه مؤسس مهرجان "موسى إنفايت" السينمائي، وتضم لجنة التحكيم المخرجة والمنتجة آن أجيون، ولودميلا تشفيكوفا، وطلال ديركي المخرج والمنتج السينمائي السوري، ومصممة الأزياء المصرية المتميزة ناهد نصر الله.

ويرأس لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة المخرج مروان حامد، وتضم اللجنة المخرجة والمصورة السينمائية الكولومبية البلجيكية خوانيتا أونزاجا، ومدير مهرجان تامبيري السينمائي يوكا بيكا لاكسو، والمخرج والمنتج والكاتب السينمائي العراقي محمد الدراجي، والفنانة التونسية درة زروق.

وعُرض خلال حفل الافتتاح، فيلم Ad Astra، وهو فيلم ينتمي لنوعية أفلام الخيال العلمي والمغامرة، وتدور أحداثه هو رائد فضاء يذهب في رحلة للفضاء للبحث عن والده، والذي هددت أبحاثه النظام الشمسي.

الفيلم من انتاج شركة 20th century fox، وهو من تأليف وإخراج جيمس جراي، ويشارك في بطولته براد بيت، وليف تايلر، وتومي لي جونز، وسبق عرض الفيلم في مهرجان فينسا السينمائي الدولي، ومن المقرر طرحه في السينمات نهاية الأسبوع.

وشهد المهرجان في دورته الثالثة تكريم المخرجة والمنتجة الفلسطينية مي المصري ومنحها جائزة الإنجاز الإبداعي، وحضور الفنان المصري الكندي مينا مسعود والمعروف بدوره في فيلم "علاء الدين"، إلى جانب حضور نخبة من نجوم الفن في مصر والعالم العربي على رأسهم: يسرا وهند صبري ومحمد رمضان وكندة علوش وعمرو يوسف ودرة وليلي علوي وإلهام شاهين ومروان حامد.

وتقدم دورة هذا العام مائدة حوار حول "أصوات اللاجئين في السينما"، إلى جانب حلقات نقاش حول "طبيعة الحدود الفاصلة بين الأفلام الروائية والوثائقية"، ومحاضرات عن الترميم والحفاظ على الأفلام وجماليات تصميم الصوت ورحلة الوثائقي مع مي المصري، ومابين الواقع والشاشة حوار مع فريد بوغدير تديره هند صبري، إضافة إلى حفل موسيقي للاحتفاء بالأعمال الموسيقية الخالدة التي صاحبت أعمالا سينمائية، ويقود الحفل الموسيقار أحمد الصعيدي، ويأتي الحفل برعاية السفارة الأمريكية.

المصدر: أهم الأخبار - بوكس نيوز

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى