مصر

نقابة الفلاحين: حادث المنيا الإرهابي يستهدف وحدة الشعب ومنتدى شباب العالم

أدانت النقابة العامة للفلاحين الزراعيين، الهجوم الإرهابى الذى استهدف أتوبيسًا يقل عددًا من الأقباط، بالقرب من دير الأنبا صموئيل في المنيا، وراح ضحيته عدد من أبناء الوطن وإصابة آخرين، مؤكدة أن هذا الحادث الإجرامي، لا يعبر عن دين ولا أخلاق ولا مبادئ، وأن هذه الجريمة الآثمة تستهدف وحدة الشعب، وتكشف عجز الإرهاب، وتلك العمليات لن تزيد الشعب المصري إلا إصرارًا على المضي قدما في محاربة الإرهاب والقضاء عليه.

ونيابة عن جموع الفلاحين بكل محافظات مصر، تقدم الحاج عماد أبو حسين النقيب العام للفلاحين، بخالص العزاء لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، داعيا الله أن يمنح البلاد والكنيسة والشعب المصري الأمان والسلام والطمأنينة.

وقال نقيب عام الفلاحين، إن الحادث الجبان يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الإرهاب قضية هامة ولابد من تكاتف الجميع لمكافحته، وأن التعاون هو السبيل الوحيد لمواجهة تلك الظاهرة التى باتت تهدد العالم، لافتا أن هذه الجريمة التي اقترفتها مجموعة إرهابية آثمة، تضاف إلى السجل البشع لهذه المجموعات التى لا تراعى حرمة الحياة لطفل أو امرأة، أو متعبد فى طريقة إلى صلاة، وهى محاولة يائسة ودليل ضعف وعجز تيارات الإرهاب الذى يكاد يلفظ أنفاسه الأخيرة على أرض مصر بعد نجاح العملية الشاملة سيناء 2018 فى تأمين حدود مصر فى الاتجاهات الأربعة، واستئصال بؤر الإرهابيين فى شمال ووسط سيناء وفى كل مكان.

من جانبه أكد الأمين العام لنقابة الفلاحين النوبي ابو اللوز، أن استهداف شركاء الوطن من الأخوة الأقباط هو استهداف لكل المصريين، سعيًا للنيل من حالة الوحدة والتماسك والتلاحم بين كل أبناء شعب مصر والتى تجسدت فى أكثر صورها جلاءً فى السنوات الأخيرة، بعد تولى الرئيس عبدالفتاح السيسي رئاسة جمهورية مصر العربية، بينما أن مثل هذه الجرائم الخسيسة لن تزيد شعب مصر إلا تماسكًا وقوة، وتصميمًا على استئصال جذور الإرهاب، مشيرا إلى أن هذه الجريمة هى رسالة أخرى إلى المجتمع الدولى تؤكد طبيعة الإرهابيين الذين تواجههم مصر، كما تؤكد ضرورة التجاوب مع دعوات مصر المتتالية للتكاتف الدولى لملاحقة الإرهاب ومموليه ومسانديه الذين يوفرون له التمويل ولعناصره وقادته المأوى ولأبواقه منصات إعلامية لتبرير جرائمه، وخلق الذرائع المزعومة لما يقترفه من آثام.

وأوضح «الأمين العام للفلاحين» أن اختيار الإرهابيين لتنفيذ تلك العملية الإجرامية فى هذا التوقيت، تزامنا مع انعقاد منتدي شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، دليل دامغ على فشلهم فى تحقيق أهدافهم الرامية لضرب السياحة المصرية والاقتصاد الوطني، وأن هذا المؤتمر بمثابة شوكة فى حلقهم، مؤكدا بما لا يدع مجالا للشك أن مصر لم تركع للإرهاب، ومستمرة فى تقدمها ونهضتها ومتمسكه بقائدها وحكومتها ورجالها من أبناء القوات المسلحة والشرطة المصرية

ودعا «أبو اللوز» أبناء الوطن إلى توحيد الجهود، من أجل النهوض بمصر و الوقوف صفًا واحدًا ضد الإرهاب الذى لا يميز بين عرق أو طائفة أو دين"،مشددا على سرعة تحديد هوية مرتكبى الحادث وضبطهم وتقديمه للجهات التحقيقات تمهيدًا لمحاكمتهم، مطالبًا وزارة الداخلية بمختلف المواقع الشرطية باتخاذ كل التدابير اللازمة لحماية المواطنين.

متابعينا الكرام عبر موقعنا أهم الأخبار وذلك تحت عنوان للخبر بعنوان "نقابة الفلاحين: حادث المنيا الإرهابي يستهدف وحدة الشعب ومنتدى شباب العالم", وننوه جميع متابعينا الكرام بأن الخبر منقول من موقع صدى البلد ويتحمل الموقع المصدر المسئولية عن الخبر المنشور نقابة الفلاحين: حادث المنيا الإرهابي يستهدف وحدة الشعب ومنتدى شباب العالم , ونحن هنا في أهم الأخبار سوى ناقل إخباري.
نقابة الفلاحين: حادث المنيا الإرهابي يستهدف وحدة الشعب ومنتدى شباب العالم


المصدر: أهم الأخبار - صدى البلد

قد تقرأ أيضا