اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل يعلن تضامنه مع مصر في حربها ضد الإرهاب

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
أعلن اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل تضامنه مع مصر قيادة وحكومة وشعبا ضد الإرهاب الأسود، معربا عن تعازيه للرئيس عبد الفتاح السيسي وأسر ضحايا حادث طريق دير الأنبا صموئيل بالمنيا .

وقال اتحاد المؤسسات الإسلامية، برئاسة د. محمد حسين الزغبي، في بيان له ،اليوم، إن العملية الإرهابية الخسيسة لن تنال من الوحدة الوطنية المصرية وسترفع من قوة وصلابة العلاقات بين المصريين في مواجهة الإرهاب ، مؤكدا أن الهدف من وراء الجريمة الشنيعة الغادرة زعزعة الأمن والاستقرار في مصر والمنطقة العربية، ووقف عمليات البناء والتنمية التي تشهدها مصر .

وأكد إدانته واستنكاره الشديدين لهذه الجريمة النكراء، مشيرا إلى أن أنها تتنافى مع الشرائع السماوية والقيم الإنسانية واستهداف أرواح الأبرياء الآمنين، سائلا المولى عز وجل أن يحفظ مصر وشعبها من كل مكروه ويديم عليها نعمة الأمن والأمان والاستقرار، وأن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته ويلهم أهلهم الصبر وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء .

المصدر: أهم الأخبار - صدى البلد

0 تعليق