التضامن: فريق عمل ميدانى لتوفير بيئة آمنة لأطفال الشوارع

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
أعلنت وزارة التضامن أن فريق الشارع التابع لها، والذي يعمل في إطار البرنامج القومي لحماية الأطفال بلا مأوى نجح في توفير بديل لحالة طفل يبلغ من العمر 8 سنوات.

أوضحت الوزارة أنه خلال عمل فريق الوحدة المتنقلة المستمر بمحافظة الجيزة بمنطقة الرماية بالهرم، التقى الفريق بالطفل "أ. ش" يمتهن التسول، ومن خلال التحدث مع أصدقاء الطفل المحيطين به تبين أنه هارب من أسرته التي تعاني من مشاكل اقتصادية واجتماعية متعددة، وان هناك سيدة تستغله فى أعمال التسول، وحاول الفريق دمج الطفل بأسرته وبالفعل تسلم الأب الطفل وتم تحويل ملف الطفل لمسئول إدارة الحالة.

أوضحت أنه من خلال عمل مسئول ادارة الحالة تبين أن الأسرة تعاني من مشاكل اقتصادية واجتماعية ونفسية بسبب عمل الأب وأن الأم تعانى من مشاكل صحية وهي غير قادرة على رعاية الأبناء، وبالمتابعة المستمرة لفريق إدارة الحالة بأطفال بلا مأوي تم رصد هروب الطفل مرة أخرى والعثور عليه في وقت متأخر من الليل خلال البحث الميداني، وتم التعامل مع الطفل وإيجاد بديل آخر غير الأسرة حيث تم التوجه فورًا الى مؤسسة الحرية التابعة للبرنامج القومي حماية الأطفال بلا مأوى، وذلك لأن الطفل في المرحلة الابتدائية كان يجب أن يتم إلحاقة بمؤسسة تعليمية، وتم إبلاغ مسئول إدارة الحالة لعمل خطة تأهيل للطفل وعمل زيارات للطفل داخل المؤسسة.

وذكرت الوزارة أن فريق الشارع يقوم بالمتابعة المستمرة للحالات التي يتم مقابلتها في الشارع ودراسة حالتها، حيث إن الهدف الأساسى هو دمج الأطفال بأسرهم وفي حالة تعذر ذلك أو خروجه للشارع مرة أخري يتم توفير بيئة آمنة له كدور الرعاية التي طورتها الوزارة بالتعاون مع صندوق تحيا مصر.

المصدر: أهم الأخبار - صدى البلد

0 تعليق