السعودية

“أرامكو” توقع مذكرة تفاهم مع “بيكر هيوز” لتصنيع المواد غير المعدنية في المملكة

وقعت أرامكو السعودية، اليوم في الظهران، مذكرة تفاهم مع شركة بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك لتأسيس مشروع مشترك في المملكة لتصنيع المواد غير المعدنية المستخدمة في مختلف المجالات الصناعية. وستعزز هذه الشراكة إستراتيجية أرامكو السعودية وذلك من خلال لعب دورٍ ريادي في نشر تطبيقات المواد غير المعدنية عالميًا.

ويهدف التركيز على استخدام المواد غير المعدنية إلى زيادة كفاءة وموثوقية الأصول التشغيلية عبر الحد من الآثار الناتجة عن التآكل والصدأ. وسيركز المشروع المشترك على إنتاج أنابيب مصنّعة من لدائن حرارية معزّزة وغير معدنية كخطوة أولى ومهمة نحو تطوير القدرات والإمكانات التصنيعية في المملكة.

وبهذه المناسبة، قال النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو السعودية، الأستاذ أحمد السعدي: “تُعد هذه الشراكة مع “بيكر هيوز” خطوة إضافية في مسيرة أرامكو السعودية نحو التوسّع في توظيف التطبيقات الجديدة للمواد غير المعدنية في مختلف مجالات أعمالها. وقد أثبتت أرامكو السعودية نجاحها من خلال مد خطوط أنابيب بطولٍ يزيد على 5,000 كيلومتر مصنّعة من مواد غير معدنية، أسهمت بشكل كبير في زيادة كفاءة التشغيل وتقليل تكاليف الصيانة. وسيتيح توطين هذه الصناعة فرصًا استثمارية للمنتجين المحليين وسيسهم في نقل المعرفة للمملكة”.

من جهته قال الرئيس التنفيذي لشركة بيكر هيوز لقطاع معدات حقول النفط، السيد نيل ساوندرز: “بصفتنا إحدى الشركات التي تقدم الخدمات والتقنيات المتخصصة في مجال النفط الخام والغاز، فإننا نمتلك الخبرة الكافية لريادة أعمال التطوير في مجال المنتجات غير المعدنية التي ستخدم العديد من القطاعات الصناعية. وتتماشى رؤية أرامكو السعودية للتوسع في تطوير منتجاتها في المنطقة مع رؤيتنا لدعم الابتكار والتصنيع في المملكة”.

وتشمل استخدامات المواد غير المعدنية عدة مجالات صناعية، منها: النفط الخام والغاز، والبناء والتشييد، وصناعة السيارات، والتغليف، والطاقة المتجددة، وتصنيع خطوط الأنابيب والصمامات والأوعية والمضخات وأبراج التبريد من مواد غير معدنية كالبلاستيك والألياف الكربونية والألياف الزجاجية.

الجدير بالذكر أن أرامكو السعودية أسست، مؤخرًا، مركز ابتكار المواد غير المعدنية (NIC) في كامبريدج بالمملكة المتحدة، بالتعاون مع معهد اللِّحام ومركز الأبحاث الإنشائية الوطني، وذلك لغرض تطوير حلول تقاوم من خلالها المواد غير المعدنية درجة الحرارة العالية. ويتعاون المركز مع شركاء من الأوساط الأكاديمية والصناعية بهدف تسريع تطوير المنتجات واختبارها وتسويقها.

المصدر: أهم الأخبار - الوئام

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا