سوريا.. حرب جوية وبرية بعد توسيع العدوان التركي وروسيا تحذر

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

قسم أخبار دولية بتاريخ : 2020/03/2 فى الساعة : 10:00:35 ص11 مشاهدة

كتب/ حسن لهله
توسعت الحرب الدائرة في شمال سوريا بين الجيش السوري الوطني والجيش التركي، فيما نفذت القوات السورية هجوما بريا واسعا مدعوما بغطاء جوي واسع من الروس تمكنت خلاله من السيطرة على مساحات واسعة في ريفي حلب الغربي وإدلب وريف حماة. بينما وسعت تركيا عملياتها العدوانية في الشمال السوري تحت اسم (درع الربيع) ودمرت 3 منظومات دفاع جوي سورية، بينها واحدة تسببت بسقوط طائرة تركية مسيرة في إدلب، في غضون ذلك أعلن رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا أوليغ غورافلوف أن موسكو لا تضمن سلامة الطيران التركي فوق سوريا بعد إغلاق المجال الجوي فوق إدلب؛ وهو ما يعتبر تهديدا مضمرا بإمكانية إسقاط المقاتلات التركية.
وتتزامن هذه التطورات مع تكثيف الجيش التركي قصفه المدفعي وبالطائرات المسيرة لعشرات المواقع التابعة للنظام في ريفي إدلب وحلب منذ ليلة أمس، واستعادة المعارضة قرى جديدة في المنطقة، وتركز القصف التركي بشكل كبير في محيط مدينتي سراقب ومعرة النعمان وقرى جبل الزاوية بريف إدلب، بالإضافة إلى مواقع في ريف حلب الغربي.
وقالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن وحدات الجيش أسقطت 3 طائرات مسيرة للنظام التركي خلال عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية على محور سراقب بريف إدلب الجنوبي الشرقي.
وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية إغلاق المجال الجوي لرحلات الطائرات ولأي طائرات مسيرة فوق المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

المصدر: أهم الأخبار - السعودية فور

0 تعليق