60 دقيقة.. تاونشيب يتخلى عن الدفاع والأهلى يبحث عن الهدف الثانى - صور

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

مرت 60 دقيقة من مباراة الأهلى وتاونشيب المُقامة حاليا على ملعب استاد برج العرب فى الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات بدورى أبطال أفريقيا ومازالت النتيجة تقدم الأهلى بهدف نظيف سجله وليد أزارو فى الدقيقة 37.

الشوط الأول

ويلعب الأهلى المباراة بتشكيل مكوّن من: محمد الشناوى، أحمد فتحى وسعد سمير وساليف كوليبالى وعلى معلول، عمرو السولية وحسام عاشور ووليد سليمان ومؤمن زكريا وجونيور أجايى ووليد أزارو.

ويحتل الأهلى المركز الثالث فى المجموعة برصيد نقطة واحدة جمعها من تعادل سلبى أمام الترجى التونسى فى الجولة الأولى، وخسارة من كمبالا سيتى الأوغندى فى الجولة الثانية.

جاءت بداية المباراة حماسية من جانب الأهلى اذلى ضغط بقوة مُبكراً باحثاً عن هدف التقدم للقلعة الحمراء  مُستغلاً الحماس والدعم الجماهيرى الواضح.

فى المقابل لعب الضيوف بطريقة مُنظمة وفرضوا رقابة صارمة على مفاتيح لعب الاهلى خاصة ضد الرباعى آزارو وأجاى وزكريا ووليد سليمان.

وكادت الدقيقة 13 تشهد الهدف الأول للأهلى بعدما لعب على معلول كرة عرضية من ناحية اليسار لكن الكرة وصلت لحارس الضيوف قبل أن تصل إلى وليد آزارو.

وأعاد سعد سمير كرة قصيرة إلى عمرو السولية وسقط الأخير على الأرض وكاد الضيوف يستغلون الموقف فى تسجيل هدف مُباغت لكن الدفاع الأحمر عاد وسيطر على الكرة .

وسقط وليد سليمان على الأرض للإصابة بعد دخول أحد لاعبى تاونشيب بعنف معه ليُشهر  الحكم الجزائرى غربال بطاقة صفراء للاعب تاونشيب.

بمرور الوقت يزداد الهجوم الأهلاوى على مرمى الضيوف لكن "اللمسة الأخيرة" حالت دون ترجمة هذه السيطرة لأهداف خاص فى ظل الأداء الدفاعى القوى من جانب الفريق البتسوانى.

وتصدى حارس تاونشيب كرة قوية من وليد سليمان سددها بيسراه بعدما تلقى تمريرة رائعة من مؤمن زكريا لعبها سليمان "ع الطاير" لكن الحارس ينقذ الموقف ، ثم سدد وليد سليمان ضربة حرة مباشرة فى الدقيقة 29 مرت بجوار القائم بسنتيمترات.

الضغط الأهلاوى المتواصل أسفر عن هدف رائع سجله وليد آزارو فى الدقيقة 37 بعدما أحسن استقبال تمريرة من أجاى ولعبها المهاجم المغربى ببراعة فى شباك الضيوف رغم مُحاصرته من قبل 3 لاعبين من تاونشيب.

وتعرض آزارو لإصابة بسيطة لكنه استكمل اللقاء وضغط الأهلى مع نهاية الشوط الأول ليعزز تقدمه بهدف ثان لكن دون جدوى، لينتهى هذا الشوط بتقدم الأهلى بهدف نظيف.

الشوط الثانى

مع انطلاق الشوط الثانى نشط أداء الضيوف بشكل واضح حيث تخلّوا عن حذرهم الدفاعى ولعبوا أكثر من كرة خطرة على مرمى الأهلى.

وأخطأ أجاى فى تقدير كرة عرضية مررها له أزارو ولم يستغلها ولعب الكرة بعيدا عن الشباك البتسوانية.

الدقيقة 55 أهدر مؤمن زكريا فرصة تسجيل هدف ثان للأهلى بعدما لعب له أحمد فتحى كرة عرضية سددها زكريا بعيدا عن شباك الضيوف رغم أن المرمى كان شبه خالٍ.

 


 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 

 


 

 


 

متابعينا الكرام عبر موقعنا أهم الأخبار وذلك تحت عنوان للخبر بعنوان "60 دقيقة.. تاونشيب يتخلى عن الدفاع والأهلى يبحث عن الهدف الثانى - صور", وننوه جميع متابعينا الكرام بأن الخبر منقول من موقع اليوم السابع ويتحمل الموقع المصدر المسئولية عن الخبر المنشور 60 دقيقة.. تاونشيب يتخلى عن الدفاع والأهلى يبحث عن الهدف الثانى - صور , ونحن هنا في أهم الأخبار سوى ناقل إخباري.


المصدر: أهم الأخبار - اليوم السابع

0 تعليق