الارشيف / غير مصنف

شاهد في محاكمة دومة: المتهمون حطموا كاميرات المراقبة

  • 1/2
  • 2/2

بدء سماع الشهود في إعادة محاكمة «دومة» بأحداث مجلس الوزراء

استمعت محكمة جنايات القاهرة، لشهادة الضابط مجدي أبو المجد، شاهد الإثبات بقضية أحداث مجلس الوزراء، والذي أشار في مستهل شهادته إلى أنه كان يتولى قيادة قوة المظلات المكلفة بتأمين حراسة مجلسي الشعب والوزراء إبان الأحداث.

وفسر "أبو المجد" تولى قوات المظلات لتأمين تلك البنايات، مؤكدًا أن معلومات قد وردت بالاعتداء على المباني الحيوية، فبادرت القوات المسلحة بتأمين المنشآت الحيوية للدولة.

وذكر الشاهد بأن كان متواجدًا يومي الأحداث 16 و17 ديسمبر 2011، وأشار إلى أن الأحداث بدأت باعتصام حول مجلس الوزراء هدفه منع أفراد مجلس الوزراء من تأدية مهام عملهم، وعلى رأسهم رئيس مجلس الوزراء، ومنعوا دخول موظفي مجلس الشعب، ولفت الشاهد إلى أن القائمين على الأحداث وقبل القيام بأي فعل حرصوا على تكسير كاميرات المراقبة بعد أن وصل إليهم أن حركته مصورة.

وسرد الشاهد شريط الأحداث مؤكدًا أنها بدأت بممارسة المعتصمين لكرة القدم بشارع الألفي، وعند مرور ضابط على الخدمات قاموا بمحاولة الاعتداء عليه، وأشار إلى أن أحد من هؤلاء تم القبض عليه قبل أن يُفرج عنه لاحقًا، وواصل الشاهد أقواله بذكر أن المتجمهرين أحرقوا الخيام، وقاموا برشق مجلس الشعب بكرات اللهب، وعدد الشاهد الوقائع التي ارتكبها المعتدون في هذه الأحداث، مشيرًا إلى اقتحام مبنى مجلس الشعب، وسرقة سيارات المطافئ، وسيارات حي بولاق، وحرق مبنى المجمع العلمي.

بدأ متظاهرون متجمهرون معتصمون في مجلس الوزراء في شارع، في اقتحام مبنى مجلس الشعب، سرقوا عربيات مطافي، جاية تطفي مجلس الشعب، استولوا على العربية، كسروا عربيات حي بولاق، وحرقوا مبنى حي بولاق، يولعوا في مبنى المجمع العلمي.

وعن الأسلحة التي استخدمها المعتدون، ذكر الشاهد بأنهم كانوا يحملون أسلحة بيضاء، وزجاجات مولوتوف، وكرات لهب، وحجر رخام، وأسلحة نارية لم تُرى بالعين، ولكن عُلم نتيجة ضرب طلقات نارية حيث أصابت طلقة منها الضابط "أحمد ضياء".

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، وعضوية المستشارين عصام أبو العلا وعادل السيوي، وأمانة سر حمدي الشناوي.

كانت قد أسندت النيابة العامة للمتهمين عدة تهم من أبرزها: مقاومة السلطات والحريق العمد لمبان ومنشآت حكومية، وإتلافها واقتحامها وتخريب الممتلكات العامة والخاصة، وتعطيل المرافق العامة وحيازة أسلحة بيضاء وقنابل مولوتوف، والشروع في اقتحام مبنى وزارة الداخلية لإحراقه، وإتلاف وإحراق بعض سيارات تابعة لوزارة الصحة.

متابعينا الكرام عبر موقعنا أهم الأخبار وذلك تحت عنوان للخبر بعنوان "شاهد في محاكمة دومة: المتهمون حطموا كاميرات المراقبة", وننوه جميع متابعينا الكرام بأن الخبر منقول من موقع بوابة فيتو ويتحمل الموقع المصدر المسئولية عن الخبر المنشور شاهد في محاكمة دومة: المتهمون حطموا كاميرات المراقبة , ونحن هنا في أهم الأخبار سوى ناقل إخباري.
شاهد في محاكمة دومة: المتهمون حطموا كاميرات المراقبة


المصدر: أهم الأخبار - بوابة فيتو

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى