مرض اثيوبيا الغامض يقتل 2000 شخص منذ ظهوره تعرف علي السبب والأعراض

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

تصدر انتشار مرض اثيوبيا الغامض صفحات المواقع الإخبارية، وتريند السوشيال ميديا في الوطن العربي وقارة افريقيا، حيث اهتم رواد مواقع التواصل بمعرفة كافة التفاصيل حول مرض غامض باثيوبيا ، بالتزامن مع حالة القلق العالمي بسبب فيروس كورونا.

محتوي المقال

ماهو مرض اثيوبيا الغامض.

احصائيات الإصابات والوفيات.

اعراض مرض اثيوبيا الفتاك.

كيف بدأ المرض الغامض بإثيوبيا

بدأ ظهور المرض الغامض في احدي القري الصغيرة باثيوبيا، علي شاب يدعي خضر عبد الله البالغ من العمر 23 عاماً، حيث بدأت عيناه تتحول الي اللون الأصفر، كما تحولت يديه ايضاً الي اللون الأصفر.

وبدأ جسده ينتفخ بشكل ملحوظ جدا، ثم حدث نزيف من الأنف والفم سريعاً، وصحبت تلك الأعراض المخيفة حمي شديدة ثم توفي علي الفور، بحسب مانشرته صحيفة الجارديان.

وأثار ظهور الأعراض التي اصابت “خضر” قبل الوفاة، القلق البالغ علي سكان القرية، خاصة بعد ظهورها علي العديد من جيران خضر، مما أدي الي وفاة بعضهم.

وصرح سكان القرية قائلين: ” انتشر المرض الغامض الفتاك في القري القريبة من مقر الشركة الصينية للتنقيب عن الغاز الطبيعي والمواد البترولية “Poly-GCL”، والتي ترتكز في المنطقة الصومالية بإثيوبيا.

شاهد ايضاً: بعد تفشيه في الوطن العربي تعرف علي الأعراض وطرق الوقاية من فيروس كورونا القاتل

هل كانت الشركة الصينية سببا في انتشار المرض ؟

تتشارك الحكومة في امتلاك جزء من الشركة الصينية “بولي جيسيل”، والتي تنقب عن النفط والغاز الطبيعي في منطقة “أوجادين” الإثيوبية منذ عام 2014، ولكنها بدأت في التنقيب داخل محيط القرية التي تفشي بها المرض منذ فترة قريبة، حيث تبعد عن أوجادين حوالي 500 كيلو متر.

ونفي اعضاء الحكومة الفيدرالية في اديس ابابا عن وجود اي صلة بين تواجد الشركة الصينية، وانتشار المرض بالقرب من محيط عملها في القري المجاورة، وأعلنوا أنهم لم يتوصلوا للسبب الحقيقي حتي الآن.

وأوضحوا ان مشارع النفط والطاقة لم يكن لها اي علاقة في تفشي المرض، كما يعتقد السكان المحليين هناك.

تصريحات خضر قبل الوفاة

صرح خضر الضحية الأولي للمرض الغامض، أنه يشك في تفشي المرض عن طريق النفايات الكيميائية، والتي تسببت في تلوث وتسمم مياه الأمطار التي هطلت بالقرب من حقل الغاز.

وأعلن بعد خروجه من المستشفي أن الأطباء لم يتمكنوا من فعل اي شيء يساعد علي شفاءه من هذا المرض الفتاك، خاصة بعد تدهور حالته الصحية بشكل كبير.

وأشار مستشار الحكومة الإقليمية الصومالية عن وجود أمراض كثيرة لم يسبق لها تواجد بالمنطقة، واتهم حقل الغاز بإستخدام مواد كيميائية خطيرة تتسبب في ضرر بالغ علي صحة الإنسان، مع انعدام الحماية والرعاية الصحية.

احصائيات مرض اثيوبيا الغامض

تسبب المرض في وفاة 2000 شخص حتي الآن في بعض القري المحيطة بمنطقة التنقيب عن الغاز الطبيعي والنفط “كالوب”، وتوجد آلاف الإصابات التي لم تعلن عنها وزارة الصحة حتي الآن.

اعراض مرض اثيوبيا الفتاك

قالت الناشطة “سيبل توبا” المقيمة في قرية هاركاد، أن أول حالة وفاة نتجت عن هذا المرض كانت لإحدي جاراتها والتي تدعي “كامبارو توول”، في عام 2014.

وذكرت حالة وفاة أخري لإبن شقيقها، البالغ من العمر عامان، والذي تم نقله إلي مستشفي جيجيجا في عام 2019، حيث تم حجزه عدة اشهر بالمستشفي، وتلقي العديد من عمليات نقل الدم، ولكنه توفي بعد الخروج من المستشفي.

واعلنت سيبل توبا عن اعراض المرض المجهول الذي اشترك ظهوره علي جارتها وابن شقيقها كالتالي: 

  • تورم الجسد بشكل كامل وملحوظ.
  • حمي شديدة تنتشر في جميع الجسد.
  • حالة من الأرق وعدم التمكن من النوم لفترات طويلة.
  • اصفرار العيون.
  • فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام.

وأشار “حسن علي” الطبيب بعيادة قرية هاركاد، إلي وجود علاقة مباشرة وصريحة بين كل حالات الوفاة، التي حدثت في جميع القري المحيطة بحقل الغاز الطبيعي “كالوب”.

وأوضح سوزين سراد ان عدد الضحايا منذ عام 2014 قد تخطي 2000 حالة وفاة، ولكن الحكومة الإثيوبية لم تعلن عن العدد بشكل دقيق، نتيجة لأن الأشخاص الذين توفوا نتيجة المرض الغامض هم رعاة اغنام وابقار متجولين، ويقومون بدفن الجثث دون تصريح دفن من الحكومة.

 

المصدر: أهم الأخبار - الريادة

أخبار ذات صلة

0 تعليق