بعد استخارة في الحرم.. "الرحيمي" يقدّم كليته لطفلة الـ 14 عاماً

0 تعليق 0 ارسل طباعة
شاهدَ إعلاناً وضعه ذووها بـ"تويتر" وعقدَ العزم على المساعدة

ساهمت الزيارات المُتعددة للمتطوع المُنظم لفريق "سفراء التطوع"، مشعل الرحيمي، للمرضى، في تبرعه بإحدى كليتيه لطفلة الـ 14 عامًا، بعد أن صادفَ إعلانًا من ذويها يبحثون عن مُتبرع لابنتهم وإنقاذها.

وبعد صلاة الاستخارة التي أداها أمام الكعبة في بيت الله الحرام، ساق الله سبحانه وتعالى "مشعل" للتوجه إلى المستشفى والتبرع بكليته لتلك الطفلة .

وقال المواطن "مشعل" لـ"سبق": جاءتني فكرة التبرع بالاعضاء بعد عدة زيارات تطوعية قمت بها مع فريق "سفراء التطوع" للمرضى بمختلف مستشفيات محافظة جدة، وتعاطفت مع بعض الحالات مما جعلني أتخذ قراراً بعد التردد عندما تحين الفرصة.

وأضاف: بعد سبعة أشهر وجدت إعلاناً في موقع "تويتر" تطلب فيه عائلة من أهل الخير التبرع بكلية من أجل طفلتهم التي تبلغ من العمر 14 عامًا، حيث تعاني من فشل كلوي بمستسفى الملك فيصل التخصصي بجدة ، وكان المطلوب متطابقا مع فصيلة دمي O+، فوجدتها فرصة لي لكي أستطيع مساعدة هذه الطفلة.

وأردف: توجهت صباحاً إلى مستشفى الملك فيصل التخصصي لكي أجري الفحوصات المطلوبة ، والتقيت "فهد العثيمين" أحد داعمي ومستشاري فريق "سفراء التطوع"، ووجدت منه التشجيع والتحفيز لهذا العمل ، وأخبرني بالإجراءات المطلوبة مني لكي أستطيع التبرع، وكانت الإجراءات والتحاليل والأشعة متطابقة.

وتابع: ذهبت إلى الحرم المكي الشريف وجلست هناك يومين أستخير الله في هذه الخطوة، وعقدت العزم ثم حضرت إلى المستشفى وأبلغتهم بأنني مستعد، وأبلغنا أهل المريضة لاستكمال إجراءات الفحوصات والتحاليل، والتأكد من التطابق.

وقال "مشعل": كان أهل المريضة في بداية الأمر متخوفين جدًا من احتمال عدم الجدية بالتبرع ، حيث كان البعض يتراجعون عن قرار التبرع بعد إجراء الفحوص، فتعود العائلة إلى البحث من جديد داخل وخارج الوطن عن علاج لطفلتهم.

وأضاف: الأطباء أكدوا إمكانية إجراء العملية، وأن الوضع مناسب، وحددوا موعد العملية والتنويم ، وبالفعل ذهبت في موعدي، ودخلت التنويم قبل العملية بيوم ، وأجريت العملية وخرجت من المستشفى بعد ثلاثة أيام إلى المنزل ، وقد نجحت العملية ، وعادت الطفلة إلى حياتها الطبيعية، وأنا أكثر فرحًا لأنني استطعت أن أساعدها.

وأعرب "الرحيمي" عن شكره لفريق "سفراء" التطوع، بقيادة خليل "أبو تيم" الذي يحرص على تعزيز روح العمل التطوعي.

متابعينا الكرام عبر موقعنا أهم الأخبار وذلك تحت عنوان للخبر بعنوان "بعد استخارة في الحرم.. "الرحيمي" يقدّم كليته لطفلة الـ 14 عاماً", وننوه جميع متابعينا الكرام بأن الخبر منقول من موقع صحيفة سبق اﻹلكترونية ويتحمل الموقع المصدر المسئولية عن الخبر المنشور بعد استخارة في الحرم.. "الرحيمي" يقدّم كليته لطفلة الـ 14 عاماً , ونحن هنا في أهم الأخبار سوى ناقل إخباري.


المصدر: أهم الأخبار - صحيفة سبق اﻹلكترونية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق