الارشيف / أخبار العالم

الزبيدي يفضح "الجزيرة": تاجرت بالجثث مرتين .. وقطر سرقت أرشيف ليبيا

قال الدكتور محمد الزبيدي أستاذ القانون الدولي بجامعة طرابلس الليبية، والمحلل السياسي، إن قناة "الجزيرة" القطرية عملت على تأجيج الصراع في ليبيا إعلاميًا، فصوروا الأمور على غير حقيقتها، وسخروا رجال الدين لتأجيج الفتنة، وعلى رأسهم الشيخ يوسف القرضاوي، ومفتي الدم صادق الغريانين، الذين أفتوا فتاوى ما أنزل الله بها من سلطان.

 وفضح الزبيدي خلال  حواره مع الدكتور محمد الباز، في برنامج "90 دقيقة" المذاع عبر فضائية "المحور"، أكاذيب قناة الجزيرة، حول ليبيا، قائلًا  بنوا الافتراءات على 3 أعمدة، أن هناك مرتزقة، وأن هناك استهداف للمدنيين، والثالث اغتصاب النسلء.

وأوضح  أستاذ القانون الدولي بجامعة طرابلس الليبية، أنهم لم يجدوا مرتزق واحد يمكن إظهاره في الإعلام، فقتلوا الليبي هشام الشوشان، وعرضوا جثته على أنه مرتزق تم القبض عليه وذبحه أمام الناس.

وكشف الزبيدي تلفيقات الجزيرة، قائلًا: "ألقوا القبض على 10 من رجال الأمن، وعرضوهم على أنهم يقتلون المدنيين عشوائيين، ثم قتلوهم، والغريب في الأمر  أنهم تاجروا في الجثث مرتين، بعد ما قتلوهم، صورهم من ظهورهم ، وفي اليوم التالي قالوا إنهم جنود القذافي امتنعوا عن إطلاق النار على المدنيين فقتلهم القذافي".

Advertisements

وعن تلفيق الاغتصاب، أوضح الزبيدي، أنه ادعوا اغتصاب 8 آلاف حالة، ولم يوجد دليل واحد على اغتصاب أي حالة.

وأشار الزبيدي، إلى أن السفن القطرية كانت تأتي محملة بالسلاح إلى الميليشيات، واعترف رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبدالجليل بعد ذلك أن الأسلحة ذهبت إلى تنظيم القاعدة.

وأردف الزبيدي: "قطر سرقت ارشيف الدولة الليبية، أرشيف المخابرات وأرشيف الأجهزة الأمنية، ذهب إلى قطر، وكل المجازر حدثت بمساعدة قطرية".

المصدر: أهم الأخبار - نجوم مصرية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى