أخبار العالم

برلماني مصري : عمليات انتحار ستقع الأيام المقبلة.. لهذا السبب

علاء السيد الإثنين، 02-12-2019 07:08 م

حذّر البرلماني المصري محمد أبو حامد من وقوع  عمليات انتحار في الأيام المقبلة، وذلك عقب قيام الشاب نادر محمد جميل بالانتحار ، بإلقاء نفسه من أعلى برج القاهرة.
وكتب أبو حامد في سلسلة تدوينات على حسابه في تويتر : " بحسب كتاب أسلوب أسوشييتد برس في تغطية حوادث الانتحار : هناك دراسات ترجح أن للتغطيات الخبرية التي تشرح للجمهور كيفية وقوع حوادث الانتحار، تأثير سيئ ، فهي قد تحفز أشخاصًا آخرين على الانتحار بالطريقة نفسها خلال الأيام التالية للحادث".
وأضاف أبو حامد أن ذلك يعني أن تجنب ذكر أي تفاصيل تتعلق بطريقة الانتحار مقدم على الالتزام بنشر الأخبار للجمهور ، إلا إذا كانت هناك مبررات خبرية تستلزم ذكر تفاصيل معينة فيحدث ذلك في أضيق الحدود، وفي تفاصيل القصة لا في مقدمتها.
وقال أيضا أبو حامد :  إنه لا توجد أي مبررات لنشر أي صور أو تسجيلات مصورة لعملية الانتحار أو لآثارها على الأرض بعد وقوعها ، في هذه الحالات نكتفي بصورة لائقة للمتوفي و نتجنب نشر صور أشخاص من أصدقائه أو عائلته، منوها أن الالتزامات الملقاة على عاتق الصحفيين في تغطية حوادث الانتحار ليست فقط التزامات سلبية بالامتناع عن ذكر تفاصيل قد تسبب الضرر.
وتابع قائلا :  في الخلفيات المصاحبة للخبر تجب الإشارة إلى الطرق التي تساعد الأشخاص الذين تراودهم أفكار انتحارية ، هناك دراسات تؤكد أن معظم الأسباب التي قد تؤدي إلى الانتحار يمكن التعامل معها بأشكال مختلفة.
وشدد أبو حامد في حديثه عقب واقعة الانتحار : يجب أن تقدم التغطية الخبرية للقراء بدائل يلجأون إليها بدلًا من الانتحار ، مثل الإشارة إلى بيانات جهات مهتمة بالصحة النفسية وتعمل على الحد من حالات الانتحار .
كما طالب أن نبتعد في عناوين القصص التي تغطي أخبار الانتحار عن مواطن الإثارة و نتجنب العناوين الساخنة ، و إذا كان المتوفي شخصية عامة نكتفي في العنوان بنقل خبر وفاته ولا نشير إلى أنها كانت انتحارًا .

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا