«فتاة المنصورة» ترد على ملابسها العارية: «الرسول قال غض بصرك»

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ


كشفت الفتاة المصرية صاحبة واقعة التحرش التي هزت مصر والمعروفة بـ"فتاة المنصورة" وتدعى "زهرة"، تفاصيل جديدة عن واقعة التحرش بها وصديقتها من قبل العشرات في ليلة رأس السنة.
وقالت إنها معتادة على السهر بهذا الشارع بالمنصورة، وكان أقصى ما تتعرض له المعاكسات، لكن ما حدث كان كالصدمة لها.
وأضافت خلال تصريحات تليفزيونية لبرنامج "الحكاية" على قناة "إم بي سي" الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب: "علمت أن الجناة كانوا من قرى مجاورة لمدينة المنصورة، موضحة: "البداية كانت بتتبع 30 شابا وهو ما دفعنى لدخول احد محلات التليفونات المحمولة".
وأكملت: "بدأت الأعداد فى تزايد أمام المحل وهو ما دفع صاحب المحل لطلب خروجنا خوفا من حدوث ازمة كبري، متابعة: "خرجنا من المحل ودخلنا مركز تجميل مجاور للمحل وبعد محاولات من الشرطة والأهالى خرجنا لكن لم يستطع الأهالى حمايتنا بالشكل الكافي".
وأضافت: "كل أصدقائى وأقاربي دعمونى بقوة وهذا ما جعلنى أتعافى نفسيا بصورة سريعة".
وأوضحت: "لم أر الجناة الحقيقيين أمام النيابة اليوم وكل الذين رأيتهم اطفال رأيتهم لأول مرة".
وردًا على سؤالها من جانب الإعلامي عن رأيها فيمن يلقي باللوم على ملابسها الغير محتشمة والعارية، قالت أن ملابسها ترى أنها عادية ولا تستدعي ما حدث معها، مضيفة:" حتى لو كانت كده الرسول قال غض بصرك".
وأعلنت أن الـ7 شباب الذين تم إلقاء القبض عليهم، لم يتحرشوا بها ولكن كانوا يدافعون عنها.


7f456fca77.jpg
7cac754c34.jpg
59d18446af.jpg
bb7d393003.jpg

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق