تمرد في معسكر سعودي باليمن ومقتل وإصابة واعتقال مئات الجنود

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ
كشفت وسائل إعلام يمنية محلية وأخرى أجنبية تصدر في لندن، عن تمرد واسع بين جنود معسكر لواء الفتح التابع للسلطات السعودية باليمن، وإنه قد سقط العشرات من الجنود المتمردين بعد ان واجهتهم القيادة العسكرية السعودية بالرصاص الحي.

ونقلت صحيفة "القدس العربي" التي تصدر في لندن، عن مصدر عسكري أن سبب تمرد الجنود اليمنيين عن القيادة السعودية، راجع إلى القيادة العسكرية غير الكفؤة وغير المهنية لمعسكر لواء الفتح السعودي حيث يقود المعسكر الشيخ السلفي اليمني الموالي للسعودية رداد الهاشمي والذي كان أودى بحياة أكثر من 3000 جندي يمني ومثلهم أسرى ومفقودون حين قادهم إلى معركة مكشوفة في وادي كتاف بمحافظة صعدة في أغسطس الماضي أمام مسلحي الحوثي الذين أحكموا عليهم الخناق وأبادوا هذا العدد الكبير من العسكريين"

ونقل موقع "المصدر أونلاين" عن مسؤول عسكري داخل معسكر الفتح " أن رداد أمر بقمع المتمردين حيث دارت اشتباكات نتج عنها مقتل 7 جنود وإصابة عشرات غيرهم  واعتقال قرابة 300 جندي من المتمردين"

في الأثناء أعلنت قيادة محور كتاف العسكري الذي يقع لواء الفتح في إطاره في محافظة صعدة على الحدود مع السعودية " إنه تم القضاء على الفتنة التي دبرت بليل" في إشارة إلى حركة التمرد ضد القيادة السلفية الموالية للسعودية.

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق