ترند الموجز| انهيار الدولار.. وطقس سيء الجمعة.. وتفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة ماجدة وآخر ظهور لها.. ومنى فاروق في حالة حرجة

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

إعداد: ضياء السقا

نشر موقع "الموجز" خلال الساعات الماضية عدة أخبار وموضوعات في مختلف المجالات، نالت اهتمام القراء، وحققت تفاعلا كبيرا، وأصبحت "ترند" على السوشيال ميديا، وكان أهمها، الأرصاد تحذر من طقس الجمعة الممطر.. وتعلن موعد تحسن الجو، وشاي وفطار.. تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة ماجدة.. وآخر ظهور للفنانة الراحلة، والدولار ينهار أمام الجنيه ويفقد 17 قرشا.. وخبراء يوضحون سر تراجع العملة الخضراء، ومنى فاروق على فراش المرض.. نقل الفنانة للمستشفى في حالة حرجة.

وفيما يلي تفاصيل أخبار الترند:-

الأرصاد تحذر من طقس الجمعة الممطر.. وتعلن موعد تحسن الجو

أعلنت الأرصاد أن طقس الجمعة، ﻣﺎﺋﻞ ﻟﻠﺒﺮودة ﻋﻠﻲ ﺷﻤﺎل اﻟﺒﻼد ﺣﺘﻲ ﺷﻤﺎل اﻟﺼﻌﻴﺪ ﻣﻌﺘﺪل ﻋﻠﻲ ﺟﻨﻮب اﻟﺼﻌﻴﺪ ﻧﻬﺎرا ﺷﺪﻳﺪ اﻟﺒﺮودة ﻟﻴﻼ .

وقالت الأرصاد في بيان لها: "تتكون السحب ويصاحبها سقوط أﻣﻄﺎر ﻋﻠﻰ اﻟﺴﻮاﺣﻞ اﻟﺸﻤﺎﻟﻴﺔ واﻟﻮﺟﻪ اﻟﺒﺤﺮى واﻟﻘﺎﻫﺮة، ﻗﺪ ﺗﻤﺘﺪ إﻟﻰ ﺷﻤﺎل اﻟﺼﻌﻴﺪ، واﻟﺮﻳﺎح أﻏﻠﺒﻬﺎ ﺷﻤﺎﻟﻴﺔ ﻏﺮﺑﻴﺔ ﺗﻨﺸﻂ ﻋلى أﻏﻠﺐ الأﻧﺤﺎء، وﺗﺆدى إﻟﻰ اﺿﻄﺮاب اﻟﻤﻼﺣﺔ اﻟﺒﺤﺮﻳﺔ ﻋﻠﻰ اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ الأﺣﻤﺮ واﻟﻤﺘﻮﺳﻂ".

وبالنسبة لحالة البحر المتوسط، تكون معتدلة إلى مضطربة، وارتفاعه من 2 إلى 2.5 متر، والرياح السطحية شمالية غربية إلى جنوبية غربية.


أما بالنسبة لحالة البحر الأحمر، تكون تكون معتدلة إلى مضطربة، وارتفاعه من 2 إلى 2.5 متر، والرياح السطحية شمالية غربية.

وعن درجات الحرارة المتوقعة، الجمعة، على محافظات ومدن مصر:

القاهرة العظمى 17 درجة والصغرى 11 درجة

الإسكندرية العظمى 16 والصغرى 11 درجة

مطروح العظمى 14 درجة والصغرى 11 درجة

سوهاج العظمى 18 درجة والصغرى 10 درجة

وقنا العظمى 19 درجة والصغرى 10 درجة

أسوان العظمى 21 درجة والصغرى 12 درجة

سانت كاترين العظمى 10 درجة والصغرى 1 درجة

وكانت الأرصاد قد كشفت عن تعرض البلاد لموجة من الطقس السيء، اعتبارًا من الأربعاء حتي يوم السبت المقبل، يتخللها رمال وأتربة، وأمطار غزيرة، وانخفاض في درجات الحرارة.

وقالت الأرصاد، في بيان، إن ذروة الموجة السيئة الخميس، حيث تنشط الرياح الجنوبية الغربية تكون مثيره للرمال والأتربة، وتؤدي إلى إضراب حركة الملاحة البحرية فوق مسطح البحر المتوسط.

ويصاحب ذلك تكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة علي شمال البلاد ( السواحل الشمالية وشمال سيناء ومدن ومحافظات القناه ومحافظات الوجه البحري والقاهرة )، بالأضافه لشمال الصعيد ( الفيوم وبني سويف والمنيا حتي أسيوط )، يصاحبها سقوط الأمطار بكميات غزيره مقارنة علي السواحل الغربية علي أن تمتد تدريجيًا لباقي المحافظات سالفة الذكر تكون غزيرة ورعدية علي السواحل الشمالية وبور سعيد وشمال الدلتا تكون متوسطة علي باقي المحافظات.

وتنخفض الحرارة من 3 إلي 4 درجات إعتبارًا من الخميس علي أن يستمر سقوط الأمطار حتي يوم الأحد القادم بكميات أقل مقارنة بسقوطها أيام الخميس والجمعة والسبت.

موعد تحسن الجو

ومن المتوقع أن يكون هناك تحسن ملموس في حالة الطقس إعتبارًا من مساء الأحد القادم، على محافظات ومدن وسط وجنوب الصعيد تكون بعيده تماما عن فرص سقوط الأمطار، ولكن يظل سقوط أمطار خفيفة على الغردقه ورأس غارب.

ونصح خبراء هيئة الأرصاد الجوية، بارتداء الملابس الشتوية الثقيلة، وعدم مزاولة الأنشطة البحرية فوق مسطح البحر المتوسط، والقيادة بهدوء علي الطرق، والتأكد من صلاحية مساحات السيارات، وعدم ركن السيارات تحت لوحات الأعلانات أو الأشجار.

(رابط الخبر)

شاي وفطار.. تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة ماجدة.. وآخر ظهور للفنانة الراحلة

رحلت الفنانة الكبيرة ماجدة الصباحي اليوم عن عمر يناهز 89 عاماً .

وأعلنت أسرة الفنانة الراحلة عن تشييع جنازتها من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، عقب صلاة الجمعة مباشرة.

اللحظات الأخيرة في حياتها

وفي سياق متصل، كشف بعض المقربين من الفنانة الراحلة تفاصيل الساعات الأخيرة فى حياتها، مؤكدين أنها كانت طبيعية ولم تكن تعانى من المرض، وتوفت فى منزلها في الحادية عشر صباح الخميس.

وأكدت المصادر في تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن ماجدة استيقظت كعادتها صباح اليوم وتناولت طعام الإفطار وتحدثت مع المساعدين فى منزلها وطلبت كوب من الشاى، وبعده لفظت أنفاسها الاخيرة وهى جالسة فى منزلها.

آخر ظهور

يشار إلى أن آخر ظهور لماجدة، كان خلال تكريمها عن مشوارها الفني الكبير في السينما من قبل غرفة صناعة السينما المصرية في حضور الفنان سمير صبري، والأب بطرس دانيال، والمنتج محسن علم الدين، ومحمد بكر، كما حضرت أبنتها غادة نافع.

وظهرت ماجدة، بملامح متعبة، حيث فقدت الكثير من وزنها، نتيجة تقدمها في العمر.

كما نشر "اليوم السابع"، آخر لقطات مصورة لها خلال حضورها عزاء المنتج الراحل منيب شافعي.

الفنانة ماجدة الصباحي اسمها الحقيقى عفاف على كامل أحمد عبد الرحمن الصباحى، ولدت فى مدينة المنوفية فى عام 1931 لعائلة الصباحى المعروفة فى المحافظة، وحصلت على شهادة البكالوريا فى اللغة الفرنسية، وبدأت حياتها الفنية وعمرها 15 عامًا دون علم أهلها وغيرت اسمها إلى ماجدة حتى لا يكتشف أمرها.

بدأت التمثيل وهى لا تزال فى سن المراهقة بعد أن عرض المخرج سيف الدين شوكت، المشاركة فى بطولة فيلم "الناصح"، ثم جسدت عشرات الأفلام منذ ذلك الوقت وحتى منتصف التسعينات.

(رابط الخبر)

الدولار ينهار أمام الجنيه ويفقد 17 قرشا.. وخبراء يوضحون سر تراجع العملة الخضراء

واصلت أسعار الدولار الأمريكي، انخفاضها مقابل الجنيه، لتفقد 17 قرشا في أسبوع فقط، مسجلة أدنى مستوى لها منذ قرار التعويم في نوفمبر 2016.

وسجلت العملة الأمريكية، الخميس 16 يناير، في البنك المركزي أقل سعر للشراء بـ15,76 جنيها، وأقل سعر للبيع في التجارى الدولي CIB بـ 15٫87 جنيها.

وفيما يلي أسعار العملة الأمريكية في البنوك الحكومية والخاصة، وفقا لآخر تحديثات موقع الدولار لايف:

 

البنك المركزي المصري
١٥٫٧٦١٤ جم شراء

١٥٫٨٨٤٧ جم بيع

البنك الأهلي الكويتي (بيريوس)
١٥٫٨٢ جم شراء

١٥٫٩٢ جم بيع

مصرف أبو ظبي الاسلامي
١٥٫٨١ جم شراء

١٥٫٩١ جم بيع

البنك الأهلي المصري
١٥٫٨ جم شراء

١٥٫٩ جم بيع

بنك مصر
١٥٫٨ جم شراء

١٥٫٩ جم بيع

البنك الأهلى اليونانى بمصر
١٥٫٧٩ جم شراء

١٥٫٨٩ جم بيع

بنك عودة
١٥٫٧٨ جم شراء

١٥٫٨٨ جم بيع

بنك الشركة المصرفية العربية الدولية SAIB
١٥٫٧٨ جم شراء

١٥٫٨٨ جم بيع

بنك مصر إيران للتنمية
١٥٫٧٨ جم شراء

١٥٫٨٨ جم بيع

كريدي أجريكول
١٥٫٧٨ جم شراء

١٥٫٨٨ جم بيع

البنك المصري الخليجي
١٥٫٧٧ جم شراء

١٥٫٨٧ جم بيع

المصرف المتحد
١٥٫٧٧ جم شراء

١٥٫٨٧ جم بيع

البنك التجارى الدولي CIB
١٥٫٧٧ جم شراء

١٥٫٨٧ جم

البنك العربي الافريقي الدولي
١٥٫٧٧ جم شراء

١٥٫٨٧ جم بيع

أسباب تراجع الدولار

يأتي تراجع الدولار بسبب زيادة موارد البنوك من النقد الأجنبي، وخاصة من استثمارات صناديق النقد الأجنبي في الأسواق المالية المصرية.

وكشف مصدر مسؤول في البنك المركزي سبب تراجع سعر الدولار المفاجئ أمام الجنيه، قائلا في تصريحات لـ"مصراوي" إن تراجع سعر الدولار ؛ نتيجة زيادة التدفقات الدولارية من الصناديق الدولية على مصر والتي بلغت اليوم أكثر من 490 مليون دولار.

وبحسب المصدر فإنه "نتيجة للتطورات الإيجابية للاتفاق التجاري بين أمريكا والصين، بدأت تدفقات أموال الصناديق الدولية بالدخول بغزارة في الأسواق العالمية، وكان نصيب السوق المصري منها اليوم أكثر من 490 مليون دولار".

وأعلنت الولايات المتحدة والصين يوم الجمعة الماضي، الاتفاق على بعض الرسوم الجمركية الأمريكية على البضائع الصينية في مقابل زيادة مشتريات الصين من المنتجات الزراعية والصناعية الأمريكية ومنتجات من قطاع الطاقة بحوالي 200 مليار دولار على مدار العامين المقبلين.

وتعهدت الصين أيضا في الاتفاق بتحسين حماية حقوق الملكية الفكرية الأمريكية، والحد من النقل القسري للتكنولوجيا وفتح سوق الخدمات المالية لديها أمام الشركات الأمريكية وتجنب التلاعب في عملتها.

كما كشفت مصادر مصرفية مسؤولة عن أن الصناديق الدولية استثمرت نحو 490 مليون دولار في السوق المصرية.

وقالت المصادر في تصريحات خاصة لـ"الوطن" إن تلك الأرقام جاءت نتيجة للتطورات الإيجابية في الاتفاق بين الصين والولايات المتحدة، حيث بدأت تدفقات أموال الصناديق الدولية بغزارة الدخول في الأسواق العالمية، وكان نصيب السوق المصرية اليوم أكثر من 490 مليون دولار، في أدوات الدين وسوق المال.

تحسن الأوضاع النقدية

وأضافت المصادر، أن تلك الأرقام تأتي معبرة عن تحسن الأوضاع النقدية والمالية في السوق المصرية بعد النجاح الكبير الذي حققه برنامج الإصلاح الاقتصادي، وكان تحرير سعر الصرف أحد أبرز محاوره، في إطار رؤية قوية للقيادة السياسية وتفهم ومساندة شعبية.

ويأتي ذلك في إطار تحسن موارد النقد الأجنبي بعد الإصلاح الاقتصادي وتحرير سعر الصرف الذي أصبح من خلاله تداول العملة الأجنبية وفقا لآليات العرض والطلب داخل السوق المحلية.

وقال أحمد الشاذلي، الباحث الاقتصادي، إن الإصلاح الاقتصادي مهد الطريق لجذب الاستثمارات الأجنبية المختلفة ومن بينها الاستثمارات غير المباشرة في أدوات الدين الحكومية وسوق الأسهم.

ولفت إلى أن ما قام به البنك المركزي المصري من نجاح كبير في تحقيق الاتزان والاستقرار النقدي داخل السوق المحلية والقضاء على السوق السوداء بعد تحرير سعر الصرف، أسهم في تأهب السوق المحلية لجذب استثمارات الأجانب، لافتا إلى أن حركة سعر الصرف حاليا تترجم تحسن موارد النقد الأجنبي بعد التعويم.

وكان الدولار قد تراجع بعد انخفاض كبير شهدته العملة الأمريكية، الفترة الأخيرة، وصل لأكثر من جنيهين، عقب تصريحات طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، بأن سعر صرف الجنيه قد يشهد تحركًا بشكل أكبر في الفترة المقبلة، وذلك بعد إنهاء العمل بآلية ضمان تحويل أموال الأجانب.

وأكد عامر لوكالة "بلومبيرغ" أن البنك المركزي ملتزم بضمان وجود سوق "صرف حر" خاضع لقوى العرض والطلب، مرجعاً استقرار أسعار الصرف خلال الفترة الماضية إلى تحسن في الحساب الجاري، بسبب زيادة التحويلات والسياحة والصادرات، والتحسن في التصنيف الائتماني لمصر.

وكشف تقرير لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أن سعر صرف الدولار سجل مؤخرا أكبر هبوط يومي في عامين أمام الجنيه المصري.

كشف مينا رفيق، مدير البحوث في المروة لتداول الأوراق المالية، في تصريحات صحفية أن المحافظة على استمرار تراجع سعر صرف الدولار تتطلب العمل على جذب مزيد من الاستثمارات، وأيضاً رفع عائدات مصر من السياحة.

وأوضح أن هذا الانخفاض في سعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري يعود إلى سندات الخزانة وأدوات الدين، ولا يوجد في الوقت الحالي أي مبرر لتراجع الاستثمارات، وطالما أن نسب الاستثمار تسير بمعدلات بطيئة ولا يوجد أي تحرك في ملف السياحة فلن يصمد الجنيه المصري كثيراً مقابل الدولار.

فيما قال محللون اقتصاديون ومصرفيون لـ"أ ش أ" إن الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي على مدار الفترة الماضية لتسهيل دخول وخروج الأجانب إلى السوق المصرية بدأت تؤتي ثمارها، مشيرين إلى أن الأسواق بدأت تلمس الآثار الإيجابية لقرار إلغاء آلية صندوق تحويلات الأجانب في مطلع ديسمبر الماضي، من خلال التدفقات النقدية من الصناديق الدولية، والتي سجلت صافي إيجابي للداخل بأكثر من مليار دولار في يناير الجاري وحده وذلك لأول مرة منذ منتصف 2018.
وفي سياق متصل، أرجع خبراء لـ"الأهرام" سبب تراجع الدولار خلال الأيام الماضية بالسوق المصرية، إلى عودة تدفقات الصناديق الأجنبية لأول مرة منذ مايو العام الماضي.

كما أكد خبراء في تصريحات لموقع "مصراوي" أن سبب الانخفاض يرجع للطلب المرتفع من الأجانب على الاستثمار في أدوات الدين الحكومية، حيث باعت مصر بأكثر من مليار دولار أدوات الدين للأجانب خلال شهر يناير، ودخلت حصيلتها في البنوك المصرية.

وأضافوا أن إنهاء العمل بآلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب بداية من الشهر الماضي ودخول هذه الأموال وخروجها عبر سوق الصرف بين البنوك سمح بزيادة التدفقات الأجنبية وهو ما ساهم في وفرة الدولار، وتزامن ذلك مع عودة تدفق الاستثمارات الأجنبية إلى مصر بقوة بداية من شهر يناير الجاري.

وعلى صعيد متصل، قال يحيي أبو الفتوح، نائب رئيس البنك الأهلي المصري، في تصريحات لـ"صدي البلد"، أن أسباب الانخفاض يرجع إلي قيام المستثمرين في الأسواق الناشئة بدول تركيا والأرجنتين بسحب استثماراتهم من أسواق المال بتلك البلدان في النصف الثاني من العام الماضي لزيادة الأرباح أو لخفض معدلات الخسائر، ومع بداية العام الميلادي الجديد بحث المستثمرون عن أسواق واعدة ومستقرة وكانت تلك المؤشرات تنطبق علي السوق المصرية.

وأوضح أن الإجراءات الإصلاحية التي اتخذتها مصر خلال الفترات السابقة جنت ثمارها خلال العام الميلادي الجديد، ساهمت في جذب قرابة مليار دولار في صورة إيداعات واستثمارات بأسواق المال المصرية.

توقعات بانخفاض أسعار السلع

من جانبه، قال النائب محمد بدراوي، عضو اللجنة الاقتصادية بالبرلمان إن سعر الدولار انخفض لعدد من الأسباب تتعلق بأن الاحتياطى النقدى كافي لأكثر من 7 أشهر، بالإضافة إلى زيادة الإيرادات الدولارية من إيرادات السياحة وقناة السويس وتحويلات المصريين فى الخارج، وزيادة حجم الاستثمارات الأجنبية فى مصر.

وأضاف بدراوي، في تصريحات لموقع "صدى البلد" أن استمرار انخفاض سعر الدولار سيؤدى إلى تراجع أسعار المشتقات البترولية والبنزين والسولار وتراجع أسعار السلع الإستراتيجية من القمح والسكر والزيت والفول والذرة، بالإضافة إلى الأعلاف التى ستؤدى إلى إنخفاض أسعار اللحوم الحمراء والبيضاء.

(رابط الخبر)

منى فاروق على فراش المرض.. نقل الفنانة للمستشفى في حالة حرجة

تعرضت الفنانة منى فاروق، لوعكة صحية حادة، وتم نقلها لإحدى المستشفيات لتلقي العلاج.

ونشرت الفنانة على حسابها على انستجرام صورة لها على سرير إحدى المستشفيات وهي تحت جهاز التنفس الإصطناعى، وعلقت قائلة: "قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا..قدر الله وماشاء فعل.. ادعولى بالشفاء.. الله يبعد  كل مكروه ويكفيكم شر المرض".

ودخلت منى فاروق في أزمة كبيرة خلال الفترة الماضية، بعدما تورطت في قضية الفيديوهات الإباحية المتداولة لها مع مخرج شهير، قبل أن يتم إخلاء سبيلها.

يذكر أن آخر أعمال الفنانة الشابة مشاركتها فى مسلسل «رحيم»، من تأليف محمد إسماعيل أمين وإخراج محمد سلامة، وبطولة النجم ياسر جلال ونور اللبنانية وروجينا وصبري فواز وراندا البحيرى ودينا ومحمد رياض وطارق عبدالعزيز ورياض الخولى، ومن تأليف محمد إسماعيل أمين وإخراج محمد سلامة.

وتعد مني فاروق من ضمن المواهب الشابة الصاعدة التي أفرزها مسلسل «الأب الروحي»، وتعد تلك التجربة هي الثانية من حيث الوقوف أمام النجم ياسر جلال، حيث شاركت فى العام الماضى فى مسلسل «ظل الرئيس» والذى حقق نجاحا جماهيريا كبيرًا.

(رابط الخبر)

المصدر: أهم الأخبار - الموجز

0 تعليق