بعد منعه من مغادرة المنزل.. حقيقة إصابة "عادل إمام" بفيروس كورنا

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

بعد أن ترددت أنباء عن تدهور الحالة الصحية للممثل المصري عادل إمام، في ظل ما أشيع عن إصابته بفيروس كورونا، سارع شقيقه المنتج عصام إمام إلى نفي تلك الأنباء التي راجت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال عصام في تصريح إلى صحيفة "الوطن" إن "عادل إمام، لا يستحق الزج باسمه في أخبار الشائعات من آنٍ لآخر"، موضحًا أن "أخبار مرضه التي تنشر على "السوشيال ميديا" وأنه أصيب بفيروس "كورونا"، تُسبب إزعاجًا لأسرته وأحفاده وكذلك مُحبيه".

وكان مقررًا أن يحضر إمام عن حفل افتتاح الدورة الـ 68 من مهرجان المركز الكاثوليكي للسينما المصرية، الجمعة، إلا أنه أوفد نجله المخرج رامي إمام ليتسلم بالنيابة عنه جائزة الريادة السينمائية التي منحها له المهرجان تقديرًا لعطائه الفني الطويل، ما أثار قلقًا بين متابعيه، وفجر شائعات حول طبيعة حالته الصحية.

وفسر رامي إمام، خلال مقطع فيديو تم تداوله عبر موقع "يوتيوب"، بعد صعوده على المسرح أسباب عدم حضور والده؛ إذ كشف عن تعرض والده لأزمة صحية تمنعه من مغادرة المنزل، موضحًا أنه يعاني من ارتفاع شديد في درجة الحرارة، مداعبًا الحضور بالقول: "بس مش كورونا الحمد لله دي نزلة برد بس شديدة شوية".

غير أن شقيق إمام أكد أنه لم يتعرض لأزمات صحية، كما أشيع على وسائل التواصل الاجتماعي، قائلاً إنه بصحة جيدة، مُطالبًا الجمهور بعدم الانسياق وراء الشائعات.

وكانت الشائعات لاحقت إمام وهو أبرز نجوم الفن في مصر عن تدهور صحته خلال الشهور الأخيرة، الأمر الذي نفاه مقربون منه في أكثر من مناسبة.

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

0 تعليق