بعد تغيبه عن جنازة مبارك.. مسؤول عسكري يرد على أنباء وفاة "المشير طنطاوي"

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ


لا يزال الجدل مثارًا حول أسباب غياب المشير محمد حسين طنطاوي، وزير الدفاع الأسبق، ورئيس المجلس العسكري الذي تولى الحكم في مصر عقب الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك عن جنازة الأخير يوم الأربعاء الماضي.

وأثار ذلك الغياب المفاجئ تكهنات حول أسبابه، في الوقت الذي ترددت فيه أنباء عن وفاته، بعد أن كشفت تقارير عن تعرضه لوعكة صحية، وهو الأمر الذي نفاه مدير إدارة الشئون المعنوية الأسبق بالقوات المسلحة.

وقال اللواء سمير فرج، مدير إدارة الشئون المعنوية الأسبق في تصريحات إلى قناة "الحياة"، إنه تواصل مع المشير وهو بخير وبصحة جيدة، ويتواجد في منزله، وليس في المستشفى كما رد البعض.

واستنكر فرج الذي شغل منصب محافظ الأقصر في السابق، الشائعة التي طالت الحالة الصحية لوزير الدفاع الأسبق، قائلاً: الشائعة أزعجت المشير طنطاوي، مشيرًا أنه لا يجوز ترديد مثل هذه الشائعة.

وشدد مدير إدارة الشئون المعنوية الأسبق على ضرورة أن يكون هناك حد لانتشار الشائعات، ولا يتداول أحد معلومة أو خبر دون التأكد من صحتها.

وكان طنطاوي نشر نعيًا في وفاة "مبارك" في صحيفة "الأهرام" الحكومية، معبرًا عن حزنه الشديد وداعيًا له بالرحمة.

وقال في نعيه : "ينعى المشير محمد حسين طنطاوي بمزيد من الحزن والاسى الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك ، تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته، وألهم أسرته الصبر والسلوان".

 


المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

0 تعليق