عاجل.. تركيا تكشف بالأرقام خسائر الأسد في إدلب وتطلق"درع الربيع"

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أطلقت تركيا اسم "درع الربيع" على عملياتها في إدلب السورية، والتي جاءت ردًا على استهداف قوات بشار الأسد نقاط المراقبة التابعة لها.
وتفقد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار وقادة عسكريون رفيعو المستوى في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد القوات المتمركزة على الحدود مع سوريا.
وذكرت وكالة أنباء "الأناضول" التركية أن رئيس هيئة الأركان يشار غولر، وقائدا القوات البرية أوميت دوندار والجوية حسن كوجوك أقيوز، رافقا أكار في جولته التفقدية.
وبعدها انتقل أكار وقادة الجيش إلى مقر القيادة التكتيكية في الجيش الثاني المسؤول عن إدارة العمليات في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.
وأعلن وزير الدفاع التركي عن حصيلة العمليات ضد جيش بشار الأسد، قائلًا:" تم تحييد ألفين و212 عنصرا تابعا للنظام السوري، وتدمير طائرة مسيرة، و8 مروحيات، و103 دبابات، و72 مدفعية وراجمة صواريخ، و3 أنظمة دفاع جوي حتى اليوم.
وقال وزير الدفاع التركي ، إن "عملية درع الربيع"، ضد قوات النظام السوري في محافظة إدلب، بدأت عقب الاعتداء الغادر على القوات التركية 27 فبراير الماضي.
وأوضح أكار في تصريح للصحفيين بولاية هطاي، أن عملية درع الربيع، مستمرة بنجاح.
وأضاف قائلا: "لا نية لدينا للتصادم مع روسيا، هدفنا هو إنهاء مجازر النظام ووضع حد للتطرف والهجرة".
وأشار إلى أن بلاده تنتظر من روسيا استخدام نفوذها لوقف هجمات النظام وإجباره على الانسحاب إلى حدود اتفاقية سوتشي.

وتابع: "لا يساور أحد الشك أننا سنرد ضمن حق الدفاع المشروع على كافة الهجمات ضد نقاط المراقبة والوحدات التركية في إدلب".
وأردف: "هدفنا الوحيد في إدلب، عناصر النظام السوري المعتدية على قواتنا المسلحة، وذلك في إطار الدفاع المشروع عن النفس".

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

0 تعليق