مع هروب المسؤولين خارج البلاد.. مسرحية مسيئة للفاروق عمر بكربلاء

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

بالتزامن مع تفشي فيروس كورنا في إيران ، وانتقاله للعراق، واذلي دفع عدد من كبار المسؤولين خارج البلاد، يتم عرض مسرحيات طائفية في كربلاء.
الكاتب السعودي صالح الفهيد نشر على حسابه في تويتر مقطع فيديو لمسرحية مسيئة للفاروق عمر، تم عرضها في كربلاء.
وعلق الفهيد بالقول :" شرّ البلية ما يضحك.. عرض مسرحية في كربلاء عن القصة المكذوبة عن دخول عمر بن الخطاب على فاطمة وكسر الباب و كسر ضلعها، وعلي بن ابي طالب واقف لا يتدخل".
وأضاف الفهيد أن الكارثة هو انفعال الجمهور ، وبكائه ومحاولة الهجوم على المنصة يريدون الانقضاض على الممثل الذي أخذ دور عمر..قاتل الله الجهل.
يذكر أن الصحفي العراقي المعروف منتظر الزيدي كان قد أكد على حسابه في تويتر أن معظم المسؤولين هربوا هم وعائلاتهم خارج العراق خوفا من مرض الكورونا.
وأضاف الزيدي : كم قلنا لكم إن هؤلاء لصوصا وليسوا حكاما..  متى ما انتهت مصالحهم في البلاد هربوا ومعهم غلته..  لكن لا عاصم من الله اليوم.
يأتي هذا في الوقت الذي يردد فيه رجال الدين العراقيين مسكنات ومواعظ دينية عن مواجهة كورونا.
وكان رجل الدين العراقي قاسم الطائي قد أكد أن فيروس كورونا لا يصيب الشيوخ المؤمنين المخلصين بإيمانهم، حيث سخر الزيدي من تصريحاته بالقول :"  ندعو سماجتك إلى الذهاب لبؤر الوباء في إيران لمعرفة إيمانك من عدمه.
ودعا الطائي في بيان صحفي، إلى الاستمرار بالشعائر الدينية من صلوات الجمعة والجماعة وزيارة المراقد المقدسة.

 

المصدر: أهم الأخبار - الشبكة العربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق