أخبار العالم

بحر: لن يهنأ سكان غلاف غزة بالهدوء طالما بقي الحصار وبقي الاحتلال

غزة/ المشرق نيوز

أكد القيادي في  حركة حماس  أحمد بحر مساء اليوم الجمعة أن سكان غلاف غزة لن يهنأوا بالهدوء طالما استمر الحصار، ولن يهنأ اليهود بالأمن طالما بقي الاحتلال".

جاءت تصريحات بحر خلال مشاركته في فعاليات مسيرات العودة شرق غزة, والتي أكد خلالها أن شعبنا وفصائل المقاومة لن يقبلوا بمماطلة الاحتلال في تطبيق تفاهمات التهدئة، وأن شعبنا يمتلك أوراق كثيرة للرد على جرائم الاحتلال، واستمرار الحصار.

ودعا بحر اتحاد البرلمان الدولي الذي سينعقد يوم السبت في قطر، إلى دعم قضايا شعبنا الفلسطيني على راسها القدس واللاجئين، والعمل على فك الحصار المفروض على قطاع غزة.

وحمل بحر، الاحتلال مسئولية استمرار الحصار وتشديده على شعبنا، مؤكدا أن الانفجار سيكون في قلب إسرائيل.

وأكد على أن الأسرى هم في قلب معركتنا مع الاحتلال، وأنهم يتصدرون سلم اولوياتنا، وتحريرهم على أجندة فصائل المقاومة، ملفتا أن المجلس التشريعي يعمل على المستوى الدبلوماسي والدولي لإنهاء معاناتهم وفضح جرائم الاحتلال بحقهم وصولا الى تحريرهم.

وثمن بحر صمود أبناء شعبنا وقال" شعبنا يستحق التقدير والشكر من أعماق قلوبنا لأنه يملك الإرادة والعزيمة ومصمم على مواصلة مسيرات العودة"، وفي جمعة انتصار الكرامة عبر عن تحيته للجرحى الذين قدموا دمائهم في سبيل الله والوطن.

كما انتقد استمرار التطبيع الذي تمارسه بعض الدول العربية رغم جرائم الاحتلال بحق شعبنا وعدم اعترافه بحقوقه على ارضه، ملفتا أن هؤلاء يوجهون طعنة في خاصرة قضيتنا الفلسطينية.

وأشار إلى أن المقاومة هي القادرة على حماية شعبنا وقضيتنا من المؤامرات وافشال مخططات الاحتلال واعوانه، داعيا من تبق خارج الصف الوطني الالتفاف حول خيار المقاومة، وهو خيار شعبنا في كافة أماكن تواجده.

وشدد على أن شعبنا سيقاوم كافة الإجراءات المحلية والدولية والعقوبات المفروضة على قطاع غزة، حتى النصر والتحرير، ولن يستسلم بصمود أبنائنا وعزيمتهم في الإرادة والتحدي وصولا لحياة كريمة في دولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف.

وحيا بحر الشهداء والجرحى وكل من ضحى من أبناء شعبنا في سبيل تحرير فلسطين، مؤكدا أن صمود شعبنا هو طريق استردادهم حقوقهم التي حرموا منها بسبب الحصار، وشعبنا اليوم يسطر ملحمة جديدة في النضال الفلسطيني لاسترداد حقوقه، كما حيا الهيئة العليا لمسيرات العودة لما تبذله من جهود كبيرة.

وفي سياق متصل أبرق  أحمد بحر لرئيس مجلس الشورى القطري  أحمد بن عبد الله آل محمود برسالة حول  انعقاد البرلمان الدولي في دولة قطر الشقيقة دعاه خلالها إلى إدراج الأوضاع الكارثية لشعبنا الفلسطيني والعدوان الإسرائيلي المتواصل على شعبنا وأرضنا ومقدساتنا ومقدراتنا والمخططات التي تستهدف قضايا القدس واللاجئين والحصار المفروض على قطاع غزة والانتهاكات الخطيرة وجرائم الحرب التي ترتكبها إسرائيل بحق الأسرى في سجون الاحتلال وبحق المدنيين العزل في مسيرات العودة السلمية، على أجندة اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي بحكم كونها قضايا تمس الأمن والسلم الدوليين وتؤدي إلى نشر الفوضى وشريعة الغاب في العالم، وبحكم مخالفتها لكل القرارات والقوانين والمواثيق والاتفاقيات الدولية.

 

متابعينا الكرام عبر موقعنا أهم الأخبار وذلك تحت عنوان للخبر بعنوان "بحر: لن يهنأ سكان غلاف غزة بالهدوء طالما بقي الحصار وبقي الاحتلال", وننوه جميع متابعينا الكرام بأن الخبر منقول من موقع المشرق نيوز ويتحمل الموقع المصدر المسئولية عن الخبر المنشور بحر: لن يهنأ سكان غلاف غزة بالهدوء طالما بقي الحصار وبقي الاحتلال , ونحن هنا في أهم الأخبار سوى ناقل إخباري.
بحر: لن يهنأ سكان غلاف غزة بالهدوء طالما بقي الحصار وبقي الاحتلال


المصدر: أهم الأخبار - المشرق نيوز

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا